الأخبارسلايدرسياسة

وزير التعليم يوجه رصاصة الرحمة لمجانية التعليم في مصر

 

كمال حبيب

حذر  الدكتور كمال حبيب الخبير في شئون الحركات الإسلامية من تنفيذ وزير التعليم الحالي خطة حكومية مستقاة من البنك الدولي تقودنا في النهاية الي الغاء مجانية التعليم والتخلص من 80%من العاملين والمعلمين في الوزارة

وقال حبيب في تدوينة له علي شبكة التواصل الاجتماعي “فيس بوك ” طالعت حوار وزير التعليم وقرأته أكثر من مرة لأفهم مرامي مايريده الرجل ،، هو قال بصراحة أنه ليس لديه ميزانية لكي يحقق ما يريد أن يطوره ،،فميزانية ا لوزارة 80 مليار منها 70 مليار مكافآت ومرتبات لأناس لست في حاجة إليهم ،،

ومضي وزير التعليم قائلا وفقا لتدوينة حبيب : أنا عندي مليون و700 ألف واحد وأنا لا أحتاج منهم سوي 20% فقط ولو جلس الباقون في منازلهم فلن يؤثروا علي في أي شئ ،، وأنا أدفع لهم مهايا وكأني فاتحها معونة اجتماعية ،، فضلا عن حديثه عن الغاء  مدارس المتفوقين التي يتكلف الطالب فيها 50 ألفا كانت تدفع من المعونة الأمريكية التي لم تعد موجودة الآن

وأردوف الوزير بحسب الدكتور حبيب : لم يعد هناك شئ ببلاش ،، والمدرس عالي الصوت لم أعد بحاجة إليه ، وهو غير كفء ونصف الوزارة إما حرامي والنصف الثاني إما حرامي ومش كفء أيضا ..

ونبه حبيب الي ان الوزير لم يزر مدرسة واحدة ولا محافظة واحدة .ما يعلنه هي خطة يتبناها عبد الفتاح السيسي ،، لكنها بدون مفوضية عليا تراقب وتكون أعلي من الجهاز التنفيذي للوزارة ،، ومن ثم فهي لا تزال خطة وزارة وليست خطة قومية بالمعني المفهوم الذي يتراضي عليها المجتمع والدولة والنظام السياسي ،، وماقاله الوزير بالضبط ستكون خطة مثل أي شئ بنعمله في مصر مرتبط بالأفراد ويتغير بتغيرهم .

وأشار حبيب في تدوينته : هناك نموذج تعليمي يريده البنك الدولي لكي يمول العملية التعليمية في البلدان التي تأخذ بنموذجه ،، والرجل كان يعمل في اليونسكو وتحدث عن خطة تدريب لمعلمين بلغوا عشرة آلاف من عام 2003 ولا ندري منذ ذلك ا لعام كم مدرسنا دربنا ،، يعني أربعة عشر سنة بعد ذلك التاريخ لم ندرب ولا مدرس ،،

وأستدرك نحن إذن أمام نموذج للتعليم قادم من عند البنك الدولي تلغي فيه مجانية التعليم تماما ،، ويتم التخلص بشكل تام من أكثر من 80% من العاملين في وزارة التربية والتعليم من المدرسين وقبل التخلص منهم يتم تجريسهم ووصفهم بأنهم حرامية ولا يهمهم سوي مصالحهم الشخصية ،،

وخلص الي ان الوزير  يتحدث عن حوار مجتمعي حول نظامه ،، لكنه في الحقيقة لم يتناقش فيه مع أحد علي الإطلاق سوي أنه خطة السيسي الذي كلما ذهب إليه الوزير بمشكلات طالبه بحلول للمشاكل علي حد وصفه

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى