الأخبارسياسة

رئيس الوزراء المغربي يحذر الشباب من “التخريب”

دعا رئيس الوزراء المغربي، سعد الدين العثماني، اليوم الجمعة، شباب بلاده إلى “التحلي بالإصرار والتضحية” في “مجال البناء، وليس التخريب”.

وشدد العثماني، على عدم السماح بحدوث “ردة” عما أحرزته المملكة.

جاء ذلك في كلمة للعثماني، خلال افتتاح الدورة العاشرة لأكاديمية “أطر الغد”، مساء الجمعة، في العاصمة الرباط (شمال)، والتي تنظمها سنويا منظمة “التجديد الطلابي” (مقربة من حزب العدالة والتنمية الذي يقود الائتلاف الحكومي).

وقال العثماني، إن “الشباب يجب أن يتحلى بقيم الإصرار والتضحية والعزيمة والنظرة الإيجابية للمستقبل، لكن في مجال البناء، وليس التخريب”.

ومنذ أكتوبر الماضي، تشهد مدنا وقرى في منطقة الريف، شمالي المملكة، احتجاجات تطالب بإنهاء التهميش وتنمية المنطقة ومكافحة الفساد، ما تسبب في توقيف ومحاكمة نشطاء، فيما تقول الحكومة إنها تبذل جهودا سياسية وتنموية لإنهاء هذه الأزمة.

وأضاف رئيس الوزراء، “نعي أنه يجب أن نواصل العمل الذي أنجز، ونشكر من قام به، ونطالب بالمزيد من الحقوق بالطرق المناسبة”.

وخاطب الشباب قائلا: “استقرار البلد وأمنه وتقدمه أمانة في عنقنا وفي عنق الأجيال التي ستأتي من بعد”.

وتوقف العثماني، عند بعض شروط نجاح الباحث في المجال العلمي، وذكر منها: “التحلي بقيمة التواضع”، ثم “الإصرار دون تراجع لتحقيق النجاح”، وأيضا “العمق المنهجي والمعرفي”.

وشهد الحفل الافتتاحي للدورة العاشرة للأكاديمية تكريم الأستاذ الجامعي، عدنان الرمال، الحائز هذا العام على جائزة المخترع الأوروبي.

وقال الرمال: “أملي أن يتمكن كل شاب متخرج من الجامعة أو المعاهد المغربية من إنشاء مقاولة (مشروع) جديدة مشغلة للشباب المغربي”.

كما تم تكريم التلميذة المغربية، إيمان الطويل، الحاصلة، العام الماضي، على المعدل الأول في “الباكالوريا” (شهادة الثانوية العامة).

وعلى مدى 10 أيام، تنظم أكاديمية “أطر الغد” فعاليتها، تحت شعار “أمناء لحماية الأمة.. أقوياء لبناء الوطن”.

وتستهدف الأكاديمية طلبة وخريجي معاهد المهندسين وكليات الطب والصيدلة في المغرب، إضافة إلى طلبة الدراسات العليا، وتلاميذ “البكالوريا” المتفوقين. 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى