منوعات

مواقع التواصل الاجتماعى تتعهد بحماية المرأة

تعهد المسئولين عن كبرى مواقع التواصل الاجتماعى، بتعزيز سبل الدفاع عن السيدات في حالات تعرضهن للإبتزاز عبر منصات التواصل المختلفة،حسب موقع “ذا فيرج” المختص بأخبار التقنيات، ذكر أن التعهد شارك به تويتر وتطبيق تيك توك، وجوجل، وفيسبوك.

يأتي ذلك ضمن خطة أعلنت عنها مؤسسة الشبكة العالمية للإنترنت العام الماضي، للتصدي للعنف ضد الأجناس عبر الشبكة العنكبوتية.

وأوصت المؤسسة انه يجب أن يكون هناك سيطرة بشكل أكبر على من يمكن السماح لهم بالتعليق أو إرسال الرسائل للسيدات عبر منصات التواصل، لضمان بيئة أكثر أمنا لهن.

كشف الأخبار المزيفة

وكان قد طور باحثون بالسويد تطبيقا إلكترونيا لتدريب الطلاب على تقييم الأخبار والصور ومقاطع الفيديو التي تصلهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

ويحدد التطبيق الجديد ما إذا كانت حقيقية أو مزيفة، بحسب ما أوردته وكالة الأنباء الألمانية.

وتعتمد فكرة التطبيق الإلكتروني على إطلاع الطلاب على مجموعة من المواد الإخبارية داخل واجهة المستخدم الخاصة بمواقع التواصل الاجتماعي، ثم تكليفهم بمحاولة تحديد مدى مصداقية هذه التقارير.

ويقول نجرين توماس رئيس فريق الدراسة: “الهدف من هذا التطبيق هو تدريب الطلاب على اكتشاف المعلومة الصحيحة من المزيفة، وكذلك تحسين قدرتهم على اكتشاف المعلومة الصحيحة”.

مجموعة من النصائح :

ويقدم التطبيق مجموعة من النصائح للطلاب المتدربين تتيح لهم اتخاذ القرار بشان صحة خبر معين بناء على منهج علمي.

ويشرح التطبيق النهج الذي يتبعه الخبراء المتخصصون من أجل الفصل في صحة معلومة أو خبر معين عن طريق إجراء عملية بحث منفصلة على الإنترنت أو محاولة تحقيق المعلومة من مصدر مستقل وغير ذلك.

وتم اختبار التطبيق الإلكتروني على أكثر من 200 طالب، وأثبتت التجربة تأثيره الإيجابي في تعزيز قدرة الطلاب على تقييم الأخبار والمعلومات بأسلوب نقدي علمي.

 وحقق الطلاب الذين تعاملوا مع التطبيق وتعلموا من الإرشادات التي يقدمها نتائج أفضل في تمييز الأخبار الصحيحة من المزيفة، حسبما أفاد الموقع الإلكتروني “فيز دوت أورج” المتخصص في التكنولوجيا.

وينصح نجرين توماس المتعاملين مع مواقع التواصل الاجتماعي قائلًا: “احرص دائما على الاطلاع على مستجدات المعلومات والأخبار من مصادر موثقة مثل وسائل الإعلام الرسمية أو الصحف اليومية المعروفة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى