الأخبارسلايدرسياسة

الأردن..هيئة الدفاع تطلب”شهادة الأمير حمزة وأمراء ووزراء” فى قضية الفتنة

 أفاد المحامي محمد العفيف وكيل “باسم عوض الله” المتهم بقضية الفتنة في الأردن إن هيئة الدفاع ستتقدم ببيانات تتضمن أسماء أمراء ورئيس الوزراء ووزير الخارجية الحالي للشهادة في المحكمة.

وقال المحامي محمد العفيف، وكيل المتهم باسم عوض الله، في تصريح إن “هيئة الدفاع ستتقدم الأربعاء ببيانات تتضمن أسماء أمراء من بينهم الأمير حمزة بن الحسين (ولي العهد السابق) وأشراف ورئيس الوزراء الحالي ووزير الخارجية وشؤون المغتربين للشهادة”.

وأضاف أن “للمحكمة قرار بقبول أو رفض طلب الاستماع للشهود”.

وتعقد محكمة أمن الدولة الأردنية، اليوم الأربعاء، جلستها الرابعة في قضية “الفتنة” بالأردن، والتي يحاكم فيها المتهمان باسم عوض الله، والشريف حسن بن زيد.

وقدمت هيئة الدفاع الأحد الماضي، الإفادة الخطية، بحسب ما أكد العفيف، مشيرا إلى أن “الهيئة ستطلب نحو 27 شاهدا في الجلسة المقبلة ولا يستبعد طلب أمراء للشهادة”.

والمحكمة أكدت في وقت سابق، حرصها على سرعة الفصل بقضية زعزعة استقرار الأردن التي باتت تعرف بقضية “الفتنة”، وتحديد المراكز القانونية للمتهمين، وصولا لإظهار الحقيقة، وحسم الجدل حول ظروفها وملابساتها، بقرار قضائي يكون عنوانا للحقيق

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى