الأخبارسلايدرسياسة

طيّار إسرائيلي:دمرنا الأبراج السكنية فى غزة للتنفيس عن إحباطنا

 صرح طيّار إسرائيلي، إن تدمير الأبراج السكنية كان “طريقا للتنفيس عن إحباط الجيش بعد فشله بوقف إطلاق الصواريخ من غزة”.

جاء ذلك في حوار أجرته القناة 12 الإسرائيلية مع عدد من الطيارين المشاركين في تدمير 9 أبراج سكنية في غزة خلال العدوان الغاشم الذي استمر لـ 11 يومًا.

ويُضيف “د” (لم تذكر اسمه كاملًا) إن الجيش ألقى “أطنانا من الذخيرة والنيران بشكل لا يشك فيه أحد على القطاع”.

لكن الطيّار نقل خلال حديثه مشاعر يشترك فيها مع زملاؤه بشأن قصف الأبراج السكنية، قائلًا: “كنّا نخرج لشن غارة مع إحساس أن إسقاط الأبراج أصبح طريقنا للتنفيس عن الإحباط مما يحدث لنا ومن نجاح فصائل المقاومة في مواصلة ركلنا”.

وأقرّ الطيار الإسرائيلي، بأن الغارات العنيفة والمستمرة على مدار أيام العدوان، لم ننجح في وقف إطلاق الصواريخ من غزة.

واستطرد : “لم ننجح في المساس بقيادة فصائل المقاومة، فكنّا نسقط الأبراج”.

ودمّر طيران الاحتلال خلال العدوان 9 أبراج بدعوى أنها كانت تستخدم كـ “بنى تحتية عسكرية”.

في حين أطلقت فصائل المقاومة نحو 4 آلاف صاروخ تجاه المستوطنات، وكذلك مدن في الأراضي المحتلة بما في ذلك تل أبيب، ما أدى إلى مقتل 12 إسرائيليا وإصابة المئات، وفق بيان جيش الاحتلال.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى