الأخبارسلايدرسياسة

نتنياهو يتوعد حماس بهجمات لم تتوقعها

 توعد بنيامين نتنياهو، الثلاثاء، بتكثيف الهجمات على قطاع غزة بعد إعلان المقاومة الفلسطينية الرد على تصعيد الاحتلال بأكبر ضربة صاروخية من نوعها، والتي أسفرت عن مقتل إسرائيليتين في مدينة عسقلان المحاذية للقطاع، وإصابة العشرات؛ بعضهم بحالات هلع.

وقال نتنياهو في مقطع مصور، وزعه مكتبه في ختام اجتماع أمني، إن الجيش نفذ منذ الأمس مئات الهجمات على حركتي حماس والجهاد الإسلامي في غزة، مضيفا “سنكثف قوة هجماتنا، وستتعرض حماس لضربات لم تكن تتوقعها”.

و أن الجيش الإسرائيلي دفع بدبابات ومدفعية ثقيلة إلى تخوم غزة، كما عزز قواته البرية على حدود القطاع، ووجه تحذيرا لسكان غزة بالابتعاد عما سماها مواقع حماس في المناطق السكنية.

وأدى قصف إسرائيلي جديد على شمال مدينة غزة إلى استشهاد سيدة وإصابة عدة أشخاص بينهم أطفال، مما يرفع حصيلة الضحايا في غزة منذ أمس إلى 28 شهيدا -بينهم 10 أطفال وامرأة- بالإضافة إلى سقوط أكثر من 152 جريحا.

من جهتها، أعلنت سرايا القدس -الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي- استشهاد 3 من قادتها الميدانيين في قصف إسرائيلي استهدف شقة سكنية في مدينة غزة.

في السياق نفسه، قالت كتائب عز الدين القسام -الذراع العسكري لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)- في بيان مقتضب إن هناك شهداء ومفقودين في قصف نفذه الاحتلال على هدف كان يوجد فيه عناصرها في إطار “رفع الجاهزية لصد العدوان”.

ومن جهته، قال جيش الاحتلال إنه استهدف “خلية” تابعة لحركة حماس حين كانت تستعد لإطلاق صواريخ.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى