الأخبارسلايدرسياسة

البرهان والحلو يوقعان على بروتوكول علمانية الدولة

 

الأمة/ وقّعت الحكومة السودانية والحركة الشعبية شمال، في جوبا عاصمة جنوب السودان، على برتوكول “إعلان مبادئ” ينص على علمانية الدولة، ويمهد للتفاوض بين الطرفين في السودان الشهر المقبل.

وقال رئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان إن توقيع الاتفاق يمثل بداية حقيقية للمرحلة الانتقالية في السودان.

من جانبه قال رئيس الحركة الشعبية شمال، عبد العزيز الحلو، إن الإعلان يتيح الحريات الدينية والعرقية ويحافظ على حقوق الإنسان في السودان.

وينص الاتفاق على فصل الدين عن قضايا الدولة، وحيادية الدولة في القضايا الدينية، وكفالة حرية المعتقدات وألا تتبنّى الدولة أي ديانة لتكون رسمية في البلاد.

ويتضمن الاتفاق الحكم الذاتي للأقاليم السودانية وإنشاء جيش قومي موحد يعكس التنوع السوداني.

 وكان البرهان عقد أمس مع رئيس جنوب السودان -سلفاكير ميارديت- قمة في جوبا، تناولت العلاقات المشتركة والتطورات الخاصة بعملية استئناف مفاوضات السلام بين الحكومة الانتقالية والحركة الشعبية بقيادة الحلو.

ووفق بيان للمجلس، عقد البرهان قبيل قمته مع سلفاكير، جلسة محادثات مع الحلو، بحثت الخلافات بشأن إعلان المبادئ بين الحكومة الانتقالية والحركة “توطئة لبدء مفاوضات السلام الرسمية بين الطرفين”.

وفي 3 مارس/آذار الجاري بحث البرهان مع الحلو في جوبا عملية السلام، في أول لقاء من نوعه بين الجانبين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى