تقاريرسياسة

مخاوف مصرية –أردنية من اكتساح حماس للانتخابات العامة الفلسطينية وتنسيق دولي محموم لمنعه

 

مخاوف مصرية –أردنية ممن اكتساح حماس للانتخابات العامة الفلسطينية وتنسيق دولي محموم لمنعه

تجري القاهرة جهودا حثية لتدشين جبهة انتخابية تضم عددا من الفصائل الفلسطينية قد تضم حركة حماس لضمان عدم هيمنة الحركة بمفردها علي المشهد الفلسطيني كما أكدت استطلاعات الرأي تحظي بالجدارة إذ أشارت إلي  أن حركة المقاومة الإسلامية حماس ستكون فرس الرهان في أي انتخابات فلسطينية.

تسود دوائر مصرية علي صلة بالمشهد الفلسطيني مخاوف شديدة من إمكانية تحقيق حركة المقاومة الإسلامية حماس نتائج باهرة تعيد للاجواء نفس النتائج التي حققتها الحركة في أخر انتخابات فلسطينية عامة أجريت في منتصف العقد الماضي ومكنت حماس من تشكيل حكومة بمفردها لم تصمد كثيرا بسبب الانقسام الفلسطيني بين حركتي فتح وحماس .

مخاوف من فوز حماس بالانتخابات الفلسطينية 

وتخشي الدوائر المصرية من إمكانية أن تؤدي هيمنة حركة حماس علي المشهد الفلسطيني إلي  إعطاء إسرائيل ذريعة للإفلات من أي استحقاقات خاصة بعملية سلام قد تطلقها إدارة بايدن في ظل تبنيها لحل الدولتين وقطع الطريق علي أي محاولات إسرائيلية لإدخال عملية التسوية للثلاجة مجددا بحجة عدم وجود شريك فلسطيني

وتخشي القاهرة كذلك من هيمنة فصيل مرتبط بجماعة الإخوان المسلمين علي المشهد الفلسطيني مجددا في وقت مازال النظام المصري يعتبر قوي الإسلام السياسي خطرا وجوديا عليه و يبدي ضيقا من استمرار سيطرة حركة حماس علي قطاع غزة واحتمالات امتداده إلي الضفة الغربية وبل يسعي النظام المصري خلال اجتماعات الفصائل الفلسطينية بالقاهرة  بكل الطرق لإقناع الفصائل الفلسطينية بضرورة تشكيل حكومة وحدة وطنية تمثل جميع الفصائل الفلسطينية بشكل يقلل من نفوذ حماس من جانب وبشكل يقطع الطريق علي محاولات إسرائيل التملص من استحقاقات التسوية.

الانتخابات الفلسطينية وتدشين جبهة موحدة 

وتشارك القاهرة المخاوف كل من الأردن سلطات الاحتلال الإسرائيلي وأطراف أوروبية فاعلة والخارجية الأمريكية حيث تتداول هذه الجهات أفكارا حول سبل منع حماس من تحقيق نتائج لافتة عبر أي وسائل علي رأسها تدشين تحالف فلسطيني موسع قد يمنع هذه الهيمنة أو إقناع حماس بالانضمام لهذه التحالف وتشكيل حكومة موسعة تضم جميع الفصائل الفلسطينية .

يأتي هذا في الوقت الذي دخلت دولة الإمارات العربية المتحدة علي خط الانتخابات الفلسطينية عبر محاولة الحد من سيطرة حماس علي المشهد الفلسطيني ودعم قائمة مؤيدة للقيادي المفصول في حركة حماس محمد دحلان لعلها تحد من تفوق حركة حماس في الانتخابات القادمة رغم أن كل التقارير تذهب إلي وجود تنسيق بين دحلان وحماس في عديد من الملفات

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى