تقاريرسلايدر

بالانفوجراف.. حصاد 24 ساعة من المواجهات العسكرية في مأرب وتعز

مدفعية الجيش اليمني

الأمة| اشتعلت وتيرة المواجهات العكسرية، اليوم الخميس، بين قوات الشرعية ومليشات جماعة الحوثي، في بعض جبهات القتال بمحافظتي مأرب وتعز.

ونجحت قوات الجيش مدعومة بمقاتلي المقاومة الشعبية غرب تعز في تحرير جبل غباري الاستراتيجي و«منطقة الكويحة والطوير الأعلى» بجبهة مقبنة بعد مواجهات دامية راح على إثرها عشرات القتلى والجرحى في صفوف المليشيات المدعومة من إيران.

وبالتزامن مع مواجهات اليوم، أعلن محافظ تعز رئيس اللجنة الأمنية نبيل شمسان، فتح باب التعبئة العامة لدعم وإسناد الجيش حتى فك الحصار المفروض على المدينة واستكمال معركة تحرير المحافظة بشكل كامل من المليشيات الحوثية المدعومة ايرانيًا.

وفي مأرب، خاضت قوات الشرعية معارك شرسه، بجبهة مراد، جنوب المحافظة، إذ تمكنت من قتل 23 عنصرًا من المليشيات الحوثية.

يأتي هذا بعد أن استدرجت قوات الشرعية مجموعة من عناصر المليشيات حاولت التسلل إلى مواقع بجبهة مراد، حتى باغتتها بهجوم، أسفر عن سقوط قتلى وجرحى في صفوفها، كما قصفت مدفعية الجيش تجمعات للمليشيات في ذات الجبهة.

من جانبه، أكد الناطق باسم الجيش اليمني، عبده مجلي، أن مليشيات الحوثي مُنيت بخسائر كبيرة في صفوفها، لافتًا إلى تدمير نحو 60% من عتادها بالمعارك التي شهدتها أطراف محافظة مأرب.

وقال «مجلي»، في مداخلة عبر فضائية «الحدث» الإماراتية، إن ما تُروج له المليشيا من انتصارات في مأرب عارٍ عن الصحة، لافتًا إلى أن الجيش يواجه الإشاعات بالحقيقة، وأوضح أن قوات تقود عملية دفاعية وهجومية بإسناد من رجال القبائل والمقاومة في مأرب.

كما أشادت قيادة المنطقة العسكرية الأولى بانتصارات وصمود قوات الجيش في مختلف جبهات القتال بمحافظات مأرب والجوف وتعز والضالع.

وأكدت قيادة المنطقة في اجتماع لها اليوم، على رفع الجاهزية والعمل وفقًا للإمكانات، مع الاستعداد لتنفيذ أية مهام تأتي من القيادة السياسية والعسكرية العليا.

الصورة
انفوجراف يوضح حصاد المواجهات العسكرية في مأرب وتعز
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى