الأمة الثقافية

الإعلان عن الدورة الجديدة لجائزة الشارقة للإبداع العربي

 

بعد أن انتهت جائزة الشارقة للإبداع العربي – الإصدار الأول من أعمال دورتها الأخيرة أعلنت دائرة الثقافة في الشارقة انطلاق أعمال الدورة التالية للجائزة، والتي ستكون استثنائية بمقياس التاريخ والتجربة، ذلك أن الجائزة في هذه الدورة ستكون قد أكملت ربع قرن من مسيرتها.

وأكدت دائرة الثقافة أنها بإطلاقها الدورة الخامسة والعشرين من جائزة الشارقة للإبداع العربي – الإصدار الأول، تسجل إنجازاً حقيقياً لا يضاف إلى رصيد الشارقة الثري وحسب؛ بل إلى رصيد الإبداع العربي عامةً، باعتبار الحصيلة الكبيرة التي تحققت له، والمتمثلة في مئات المبدعين الذين قدمتهم الجائزة، والذين يمثلون اليوم قامات كبيرة لها حضورها الواثق على الساحة العربية، إضافة إلى مئات الإصدارات في مختلف مجالات الأدب، والتي تشكل مكتبة غنية فريدة من نوعها.

صرح بذلك عبدالله بن محمد العويس رئيس دائرة الثقافة في الشارقة، الذي أضاف: إن الدورة الجديدة للجائزة ستنقل حفلها الختامي الذي تستضيف فيه الفائزين لتكريمهم، إلى المملكة المغربية، مستكملة بذلك توجهها الذي بدأته عام 2019، بألا تقتصر احتفاليات الجائزة على إمارة الشارقة وحدها، وأن تنتقل إلى المدن العربية، وذلك تنفيذاً للتوجيه الكريم لصاحب السمو حاكم الشارقة، والذي عبر عن حرص سموّه على أن تكون الجائزة عربية خالصة بمحتواها وأهدافها وأماكن نشاطها.

يذكر أن حقول الجائزة ( الشعر، الرواية، القصة القصيرة، المسرح، النقد وأدب الطفل)، والفئة العمرية هي من 18 إلى 40 عاماً، وقد تحدد يوم 31 أكتوبر 2021 موعداً لإغلاق تسلّم المشاركات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى