الأمة الثقافية

“نور الكفاية”.. شعر: الشيخ شريف قاسم

 

آمِـــنْ بــربِّـكَ صـادقًـا ثــمَّ اسـتـقمْ

فـبـهـا الـكـفـايةُ ، وانْــجُ بـالـتَّوباتِ

ولِـصِحَّةِ الإيـمانِ سـعيُكَ دَعْـهُ في

خــيـرِ الـفِـعـالِ وأكـــرمِ الـرغـبـاتِ

فـالَّـلهُ يـعلمُ إنْ سَـعَيْتَ مـع الـتُّقى

وهـــو الـبـصـيرُ بـسـائـرِ الأوقـــاتِ

في الصَّالحاتِ هي استقامةُ مؤمنٍ

وبــهــا تــفـوحُ أطــايـبُ الـثَّـمـراتِ

فـالـذنبُ يُـغـفرُ والـعـنايةُ لــم تـزلْ

تُـرجَـى مـن الـرحمنِ ذي الـرحماتِ

ولـكَ الـبـشارةُ مــن مـلائـكةٍ ، إذا

حــــانَ الـرحـيـلُ لِـعـالَـمِ الـجـنَّـاتِ

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى