الأخبارسياسة

قيادات موالية لدحلان تستعدللعودة إلي غزة استعدادا للانتخابات التشريعية 

 

قيادات موالية لدحلان تستعد  للوصول إلي غزة استعدادا للانتخابات التشريعية

قالت مصادر فلسطينية، الأحد، إن قياديا بتيار “محمد دحلان”، عاد إلى قطاع غزة، في حين من المزمع أن يعود إلى القطاع خلال ساعات 15 آخرين من التيار الموالي للقيادي الفلسطيني المفصول من فتح، وذلك بالتزامن مع الاستعداد للانتخابات.

 

ونقلت وسائل إعلام محلية عن المصادر قولها، إن “عبدالحكيم عوض”، القيادي بتيار “دحلان” عاد إلى القطاع عبر معبر رفح، بينما 15 كادرا آخرين سيعودون في وقت لاحق الأحد، عبر المعبر ذاته، قادمين من مصر ودول أخرى.

 

وغالبية الكوادر والقيادات في تيار “دحلان” سبق أن غادروا غزة، إثر أحداث الانقسام، في غزة عام 2006.

 

ونشرت وسائل الإعلام صورا لـ”عوض” وهو يخرج من صالة كبار الزواربمعبر رفح.

 

ونقلت الوسائل ذاتها، عن المتحدث باسم تيار “دحلان”، “خالد محسن” أن “15 شخصية من كوادر التيار الإصلاحي الديمقراطي التابع لدحلان سيعودون اليوم إلى غزة قادمين من دول استقروا فيها عقب الانقسام، وذلك تمهيدا لعودة المئات”.

ويتخذ “دحلان” من الإمارات مقرا له، ولا يمكنه الترشح في الانتخابات التي تجري بعد 16 عاما من تعليقها؛ بسبب حكم قضائي صادر بحقه بالسجن ثلاث سنوات؛ لإدانته في 2016 باختلاس 16 مليون دولار.

 

لكنه يسعى باستخدام تياره للمشاركة في قوائم رسمية في غزة وضخ أموال في المناطق المهمة ودعم مرشحين مستقلين في الضفة والقدس، حسبما ذكرت مصادر مطلعة تحدثت لموقع “الأخبار” اللبناني مؤخرا.

 

وينظر “دحلان” إلى الانتخابات الفلسطينية باعتبارها فرصة ذهبية لابد لتياره من اقتناصها لإثبات وجوده وثقله في الساحة، وليس ضروريا وجود اسم زعيمه مرشحا.

 

ومن المقرر أن يشارك تيار “دحلان” بقوائم رسمية في غزة، وفي الضفة والقدس سيدعم شخصيات معينة لتشكيل قوائم تحت مسمى مستقلة.

 

وكان الرئيس الفلسطيني “محمود عباس” قد حدد في مرسومه موعد إجراء الانتخابات التشريعية في 22 مايو والرئاسية في 31 يوليو والمجلس الوطني في 31 أغسطس/ آب من العام الجاري، بعد يوم من إصداره تعديلا قانونيا يسمح بإجرائها بشكل متتابع، وليس بالتزامن كما كان سابقا.

 

وأُجريت آخر انتخابات فلسطينية للمجلس التشريعي مطلع 2006، وأسفرت عن فوز “حماس” بالأغلبية، فيما كان قد سبق ذلك بعام انتخابات للرئاسة وفاز فيها “عباس

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى