الأخبارسلايدرسياسة

شؤون الاسرى تطالب بتدخل دولى لفحص جميع الاسرى في سجون الاحتلال

 

 

طالب المختص في شؤون الاسرى عبد الناصر فروانة، المؤسسات الدولية بضرورة التدخل لإجراء فحوصات شاملة لجميع الاسرى في سجون الاحتلال الاسرائيلي والتأكد من عدم اصابتهم بفيروس كورونا وتقديم الرعاية الصحية اللازمة لمن يتبين انه مصاب.

 

وقال فروانة في تصريح صحفي اليوم، ” 140 أسيرا فلسطينيا في سجون الاحتلال الاسرائيلي أصيبوا بفيروس كورونا حسب الرواية الاسرائيلية التي نشكك بها دوما، حيث لنا مع ادارة السجون تجربة مريرة في هذا الصدد، فكثيرا ما اخفت الملفات الطبية للأسرى، وفي العديد من المرات لم تفصح عن طبيعة المرض الذي اصاب هذا الاسير او ذاك”.

 

واضاف في ظل الحديث عن توفر اللقاحات فالمطلوب اشراف طبي دولي على اعطاء الاسرى اللقاحات اللازمة، حيث ان التجربة السابقة افقدتنا الثقة بإدارة السجون والاطباء الاسرائيليين الذين تخلوا عن أخلاقيات المهنة في تعاملهم مع الاسرى والمعتقلين.

 

واكد ان الاوضاع الصحية في سجون الاحتلال ومنذ انتشار جائحة كورونا في المنطقة في آذار الماضي كشفت عن عنصرية المحتل وبشاعة تعامله مع الفلسطينيين واستهتاره المتواصل بحياتهم واوضاعهم الصحية، وان الاجراءات المحدودة التي اتخذت في بعض السجون خلال الاشهر الاخيرة، لم تعالج المشكلة، ولم توفر الحماية والوقاية اللازمة للأسرى، وانما هي محاولة للالتفاف على استحقاقات المرحلة ومطالبات المؤسسات الحقوقية.

 

وطالب بضرورة ارسال وفد طبي دولي الى السجون، والمعتقلات الاسرائيلية، لإنقاذ حياة الاسرى المرضى والاطلاع عن كثب على حقيقة الاوضاع الصحية هناك.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى