الأخبار

الجيش اليمني يعلن سيطرته على مواقع وتحصينات للحوثيين غربي البلاد

أعلن الجيش اليمني سيطرته، الخميس، على مواقع جديدة وتحصينات للحوثيين في مدينة “ميدي” الساحلية غربي البلاد، بمعارك أسفرت عن سقوط قتلى.

وقال مصدر عسكري في تصريح نشره المركز الإعلامي بالمنطقة العسكرية الخامسة عبر صفحته بـ”فيسبوك”، إن الجيش شن صباح اليوم “هجوماً مباغتاً على مواقع وخنادق وتحصينات” للحوثيين في ميدي بمحافظة حجة (شمال غرب).

وأضاف المصدر، أن الجيش وبمشاركة طيران الأباتشي التابع للتحالف العربي نفذوا الهجوم وسيطروا من خلاله على “تحصينات وخنادق” الحوثيين جنوب شرقي المدينة، دون تفاصيل عن تلك التحصينات.

وأكد المصدر، “سقوط العديد من القتلى والجرحى في صفوف المليشات (الحوثيين)”، لم يحدد عددهم.

وأشار المصدر إلى أن الحوثيين كانوا يستخدمون الخنادق والتحصينات التي خسروها لتأمين مداخل المدينة وتزويد بقايا مقاتليهم بالعتاد عبر الطريق الرملية.

وتدور منذ أشهر معارك متقطعة بين الجيش اليمني وعناصر الحوثيين في مدينة ميدي الساحلية، التي يسيطرون عليها منذ أكثر من عامين.

ويسعى الجيش اليمني للسيطرة على المدينة الساحلية، التي يقول إن الحوثيين يتخذونها منفذا لتهريب الأسلحة التي يستخدمونها في جبهات القتال.

ولم يتسن الحصول على تعقيب فوري من الحوثيين حول ما ذكره المصدر العسكري.

ويشهد اليمن، منذ خريف عام 2014، حربًا بين القوات الموالية للحكومة من جهة، ومسلحي جماعة الحوثي، والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح من جهة أخرى، مخلفة أوضاعًا إنسانية وصحية صعبة، فضلًا عن تدهور حاد في اقتصاد البلد الفقير.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى