الأخبارسلايدرسياسة

وصول تعزيزات سودانية إلى الحدود مع إريتريا

أفادت مصادر محلية سودانية، وصول الآلاف من القوات السودانية إلى مدينة كسلا التي تقع على الحدود مع إريتريا.

ونقل موقع “سودان تربيون” عن شهود عيان في مدينة كسلا، قولهم، إن قوات من “الدعم السريع” وصلت إلى ولاية كسلا “شرق” المتاخمة لإريتريا، على متن المئات من سيارات الدفع الرباعي والدبابات.

وبحسب المصادر فإن سبب نشر القوات السودانية يعود إلى أوضاع داخلية في إريتريا ينتظر أن تسفر عن موجة لجوء كبيرة صوب الحدود السودانية ربما يتسلل من خلالها مسلحون تابعون لحركات دارفور أو المعارضة الإثيوبية.

وفي الإطار ذاته، قالت صحيفة الصيحة السودانية، إن السلطات الأمنية بولاية كسلا أغلقت معبر اللفة الحدودي مع إريتريا، وأوقفت إجراءات الدخول التي كانت تقوم بها شرطة ولاية كسلا كما منعت مواطنين استوفوا إجراءات الدخول لإريتريا من العبور.

وذكرت قناة “الجزيرة” أن مصادر أبلغت مراسلها في إثيوبيا بوصول تعزيزات عسكرية من مصر تشمل أسلحة حديثة وآليات نقل عسكرية وسيارات دفع رباعي إلى قاعدة “ساوا” العسكرية في إريتريا، في محاولة للربط بين المشهدين للإيحاء بأن ثمة تحركات عسكرية بين مصر والسودان عند الحدود الإريترية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى