الأمة الثقافية

“ولعل يومَ الفتحِ هــلَّ مبشرًا”.. شعر: محمد سالم التميمي

يـمني وشامي في لظى الإحراقِ

 بـيـدِ الـمـجوسِ لـهـيبُه وعـراقي

هاجوا مع الحقدِ الدفينِ وأمعنوا

 بـالقتلِ والـتـدمـيـرِ والإرهـــاقِ

لُـعِـنوا فـحـقدُ قـلـوبهم لـشـعوبِنا

مـا زال سـهمُ الـحقد في الأعماقِ

رفـعـوا لـهـم رايــاتِ زورٍ لـم تزل

 تــومـي وربِّ الــنـاسِ لـلإشـفـاقِ

كرهوا النبيَّ وصحبَه بل كفَّروا

 آلَ النبيِّ بخسةٍ ونفاقِ

فـالكذبُ دينٌ باتَ يفضحُه الهوى

 بــيـدِ الـمـعـممِ ســمُّـه والـسـاقـي

والـجـهـلُ زادُ مـعـمـمٍ لا يـسـتحي

 مـن حـجَّةٍ قـامتْ عـلى الإطـلاقِ

وخـــرافــةٍ وســذاجــةٍ وتــبــذُّلٍ  

 فــيـمـا لــديـه بــأسـوأ الأســـواقِ

شـركٌ بـغيضٌ فـي عـقائدهم وقد

 نــشـروا بـشـاعـتَها بــكـلِّ زقـــاقِ

والـناسُ قد خُدِعوا لحبِّ قلوبِهم 

حــبًّــا لآلِ الـبـيـتِ فـــي الآفـــاقِ

إنَّ الـمجوسَ هـم الـذين بمكرِهم

خـدعـوا الـحسينَ لـفتنةٍ وشـقاقِ

لـدلـيـلُ لــؤمٍ نــارُه قــد أحـرقـتْ

أكـبـادَهـم ، والــلـؤمُ جــمـرٌ بـــاقِ

قـتـلوا أمـيـرَ الـمؤمنين وأشـعلوا

نــــارَ الـتـنـاحرِ مـالـهـا مـــن واقِ

وتـفـنـنوا مـنـذ الـقـديمِ بـخـبثهم  

 لــدمــارِ ديـــنِ الــبـارئ الــخـلاَّقِ

وقـــد اسـتـعانوا بـالـيهودِ نـكـايةً  

 بـالـمـسلمين عــلـى يــدٍ ووِفــاقِ

أمـــا الـفـرنـجةُ فـالـتآمرُ واضــحٌ  

 فــي صـفحةِ الـعدوانِ والإزهـاقِ

سـعيا لـقتلِ المسلمين فليس من 

صـــدقٍ لـديـهم لا ولا اسـتـحقاقِ

لــكــنَّـه الـــديَّــانُ مــــدَّ لأخــــذه 

حــقَّ الـشعوبِ غـرورَ أهـل نـفاقِ

هاهم قد افْتُضِحُوا بكلِّ شؤونهم 

 واسـتـعـصموا بـالـغارِ والإخـفـاقِ

لـن يـفلحوا فـاليوم أمـتُنا صحتْ 

 فــي الـعـالَمِ الـمـشهودِ بـالأعـراقِ

ولـعـل يــومَ الـفـتحِ هــلَّ مـبـشرًا 

بـعـقـيدةِ الـتـوحـيدِ بــعـدَ فــراقِ

ولــعــلـه آن الأوانُ لــكــي نــــرى

أهـــلَ الـثـباتِ بـصـحوةٍ وعـنـاقِ

وتـطلُّ روحُ حـسيننا فـي زهـوِها 

بـرفـيفِ نـصـرِ حـنـيفِنا الـرقـراقِ

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى