الأخبارسياسة

وزير يمني: لن نسمح للحوثيين بتهديد الملاحة الدولية

 

قال وزير الخارجية في الحكومة اليمنية الشرعية، عبد الملك المخلافي، إن الحكومة لن تسمح للحوثيين “بتهديد الأمن والسلم في اليمن والمنطقة وتهديد الملاحة الدولية”.

ودعا المخلافي المجتمع الدولي إلى أن “يأخذ تهديدات الحوثيين بقطع طرق الملاحة الدولية في البحر الأحمر مأخذ الجد”.

جاء هذا في سلسلة تغريدات له في حسابه بموقع “تويتر” مساء الثلاثاء، غداة تهديد الحوثيين، في لقاء مع نائب المبعوث الأممي معين شريم، أمس، بقطع طرق الملاحة الدولية في البحر الأحمر، حال استمر التصعيد العسكري ضدهم. 

وأضاف المخلافي أن تهديدات الحوثيين بـ”قطع الملاحة بالبحر الأحمر تكشف الوجه الإرهابي لهذه الجماعة واستهانتها بالمواثيق والمعاهدات الدولية”.

وشدد على أن “الحكومة اليمنية ممثلة بالرئيس عبد ربه منصور هادي تؤكد حرصها على السلام واستمرار تمسكها به وسعيها لتجنيب شعبنا الحرب والدمار”. 

وهدد رئيس المجلس السياسي الأعلى للحوثيين (يوازي رئاسة البلاد) صالح الصماد، خلال لقائه بنائب المبعوث الأممي لدى اليمن، الإثنين، بقطع طرق الملاحة الدولية في البحر الأحمر، حال استمر التصعيد العسكري ضدهم. 

وسبق للحوثيين استهداف عدد من البوارج والسفن التابعة للتحالف العربي في البحر الأحمر، غربي اليمن. 
والسبت الماضي، وصل الوفد الأممي برئاسة شريم إلى صنعاء، في زيارة غير معلنة المدة، لبحث سبل استئناف مفاوضات السلام في اليمن، مع قيادات الحوثيين. 

وتعتبر هذه هي أول زيارة لشريم، لصنعاء، منذ تعيينه في منصبه كنائب لولد الشيخ، في سبتمبرالماضي. ومنذ نحو 3 أعوام، تشهد اليمن حربًا عنيفة بين القوات الحكومية الموالية للرئيس عبدربه منصور هادي، مسنودة بقوات التحالف العربي بقيادة السعودية من جهة، ومسلحي جماعة “الحوثي”، من جهة أخرى. 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى