الأخبارسياسة

وزيرة ليبية سابقة : برلمان طبرق  مصمم علي تضييع ما تبقي من الوطن

حملت سميرة الفرجاني وزيرة الشئون الاجتماعيةو الليبية السابق ما يسمي برلمان طبرق المسئولية عن تييع ليبيا كوطن عبر اصراره علي عقد انتخابات رئاسية في دولة محتلة منقسمة بشكل يفضي الي وصول ديكتاتور عسكري للسلطة علي غرار ما يحجث في دول الجوار

وقالت الفرجاني في تدوينة لها علي شبكة التواصل الاجتماعي “فيس بوك ” برلمان طبرق المنحل قانونيا ودستوريا واللعبه في يد المخابرات الاجنبيه يصر اصرار عجيب علي ضياع الوطن عبر عقد انتخابات رئيس دوله في دوله محتله ومنقسمه يعني تنصيب انقلابي  جديد وطاغوت قذر  سيضيع ماتبقي من وطن..

واستدركت الوزيرة الليبية السابقة : عقد انتخابات رئاسية  في ظل  الفساد الحاصل ووجود المرتزقه ورئيس مفوضيه عليه مئات علامات الاستفهام لن تكون  الا كالقشة التي قصمت ظهر البعير….

ومضت للقول  لعنه الله قائمة علي الخونةالبياعة م من  وقعوا اتفاق الصخيرات ورجعولنا هل البرلمان المنحل الفاسد لابارك الله فيهم اجمعين… ستندمون ياشباب لانكم اطعتم خونه الصخيرات وضيعتم شرعيتكم الدستوريه وسلمتم رقابيكم لبرلمان الانقلاب… والمصيبه مازلتم تستمعون للخونه وتبعو في كذبهم…. متي تستفيقوا… بل هل ستستفيقون قبل فوات الاوان…؟

 

 

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى