الأخبارسلايدرسياسة

وزارة الأوقاف تندد بإغلاق مصلى باب الرحمة في الأقصى

الأقصى

نددت وزارة الأوقاف الفلسطينية، الإثنين، بقرار السلطات الإسرائيلية، إغلاق مصلى باب الرحمة في المسجد الأقصى.

وقال حسام أبو الرب وكيل وزارة الأوقاف والشؤون الدينية، في بيان صحفي، إن القرار، واقتحامات المستوطنين اليومية للمسجد هي بمثابة “عدوان واضح على الحريات الدينية للمسلمين وأماكن عبادتهم”.

وطالب أبو الرب، المجتمع الدولي، والأمتين العربية والإسلامية، بالعمل على الحد من هذه “الانتهاكات التي تنذر بخطر كبير قد يلقي بظله على المنطقة بأسرها.

وكانت دائرة شؤون الأوقاف الإسلامية بالقدس، قد قالت إنها تسلمت كتابا من شرطة الاحتلال، يفيد بإصدار محكمة إسرائيلية قرارا يقضي بإغلاق مصلى باب الرحمة.

ويقع باب الرحمة في الناحية الشرقية من المسجد الأقصى، وأعادت دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس فتحه أمام المصلين، نهاية شهر فبراير/شباط 2019 بعد إغلاق إسرائيلي قسري استمر 10 سنوات.

ومنذ إعادة فتح باب مصلى باب الرحمة أمام المصلين، تلاحق الشرطة الإسرائيلية المصلين وحراس المسجد الأقصى فيه.

وأصدرت الشرطة الإسرائيلية عشرات أوامر الإبعاد عن المسجد الأقصى لمصلين تواجدوا بالمصلى.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى