آراءأقلام حرة

وائل أباظة يكتب: الشرق الأوسط الجديد والحرب العالمية الثالثة

Latest posts by وائل أباظة (see all)

هبت ثورات الربيع العربي بما لاتشتهي الأنظمة الحاكمة في الدول العربية، فأطاحت ببعض الأنظمة وصمد البعض الآخر، فالدول التي سقطت أنظمتها لم تري شعوبها ورود وأزهار الربيع العربي إلي حتي الآن، ولم تجني ثمار ثوراته من حرية وعدالة إجتماعية وديمقراطية وإرتفاع مستوي معيشة المواطن وإنخفاض الأسعار وإحترام حقوق الإنسان، بل ازداد الوضع سوءا علي سوء ومرا بعد مر، وأصبحت علي شفا الإنهيار مثل: اليمن وليبيا….

والأنظمة التي صمدت في وجه الثورات قد قضي حكامها علي الأخضر واليابس ودمرت كل شئ في الدولة وأبادت شعوبها وشردت مواطنيها مثل: سوريا…..

عندما نلقي نظرة علي المشهد الحالي للشرق الأوسط والمنطقة العربية؛ سنلاحظ أن هناك تكتلات وفرق دولية وفرقاء عرب وانقسامات داخلية إلي طوائف وتيارات وشيع؛ فتغيرت خريطة الشرق الأوسط تماما عن ذي قبل، وانقسمت دول عربية إلي مناطق ذات حكم ذاتي مثل: ليبيا،

وانقسمت أخري إلي دويلتين مثل: السودان وجنوب السودان، والعراق وكردستان، وهناك انقسامات طائفية وحزبية موجودة بالفعل علي أرض الواقع مثل: شمال لبنان والجنوب، والضفة الغربية وغزة، وشمال اليمن وجنوب اليمن، وعلى أثر ذلك تكونت تكتلات دولية.

فهناك ثلاثة محاور دولية في منطقة الشرق الأوسط وهي محور معادي لإيران وقطر وهم السعودية/ مصر/ الإمارات/ البحرين/ وغرب ليبيا المتمثل في حفتر، ومحور موالي لإيران وهم قطر/ تركيا/ لبنان/ اليمن/ والسودان، ومحور محايد تماما مثل: عُمان والكويت وتونس والجزائر، وهناك دول من محور واحد تابعة لروسيا وأخري تابعة لأمريكا، ومنهم من يؤيد بشار الأسد، ومنهم من يؤيد المعارضة السورية.

إذاً نحن أمام منطقة متأججة بالصراع داخليا علي السلطة في كل دولة من دول المنطقة وفي نفس الوقت يوجد صراع بين دول المنطقة علي الريادة والتوسع والسيطرة وبسط نفوذها علي الدول الأخري، ونري تنافس شديد بين الإمارات والسعودية علي الريادة وقيادة المنطقة والقضاء علي الإسلام السياسي وأي حركات ثورية أو تحررية تنادي بقلب أنظمة الحكم وخاصة النظام الملكي في دول الخليج.

وفي كواليس المشهد تقف أمريكا توجه وتحرك وكيليها وحليفيها في الشرق الأوسط؛ الإمارات والسعودية،( الأذرع الأمريكية في الشرق الأوسط )، التي تنفذ مخططات أمريكا وإسرائيل بالحرف الواحد؛ لفركشة دول الخليج وإضعافهم وتشتيتهم والقضاء علي مجلس التعاون الخليجي؛ لتصبح كل دولة فريسة سهلة لهم.

هل هناك حرب عالمية ثالثة في الشرق الأوسط؟

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى