الأخبارسياسة

هشام قاسم : خطاب “السيسي” الأخير نقطة فارقة في رئاسته وشعبيته

علق الناشر والنشط الحقوقي المصري هشام قاسم علي خطاب الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي خلال احتفال مشروع حياة كريمة لتطوير الريف المصري قائلا : أن كاتب الخطاب اكبر سنا من كتاب خطابات السسي الماضية وأنه علي الأغلب من كتاب خطاب مبارك المتقاعدين منذ مدة وهو ما ظهر جليا في تكرر مفردات كان يرددها المخلوع من عينة أجدد العهد .

وغرد قاسم علي توتير قائلا :ما ان بدأ السيسي خطابه الرسمي حتى بدا جليا ان كاتب الخطاب اكبر سنا من كتاب خطاباته السابقة، وأنه ربما يكون احد كتاب خطابات مبارك فالأسلوب بلاغي عتيق اقرب لخطابات نهاية القرن الماضي، مليئ بجمل من نوعية “اجدد معكم العهد” وبعد دقائق من البداية كان تقديري ان كاتب الخطاب قد تقاعد

ومضي قاسم للقول :ثم يخرج في خطاب تم حشد الاف الهتيفة لحضوره، ويتحدث عن عزمه وجهوده في بناء دولة قائمة على الديموقراطية والمواطنة وقبول الآخر.

وأضاف الناشر المصري : لم يدرك كاتب الخطاب انه قد يتسبب في هجوم غير مسبوق على السيسي، فور انتهاء الخطاب كما رأينا، وإن الإعلام الأساسي الذي يسيطر عليه ويروج له واشاد بالخطاب

وتابع : الخطاب لا يشاهده إلا أنصاره وسيستمرون في دعمه مهما حدث ولكن في المجمل لم يضف له شيئا او ينجح في كسب انصار جدد او في رفع شعبيته المتهاوية. هذا الخطاب سوف يكون نقطة فارقة في رئاسة السيسي وصورته في الإعلام الاجتماعي أو كما كتب البعض قد يكون المرادف لمؤتمر دعم سوريا الذي اقامه محمد مرسي.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى