تقاريرسلايدر

هجوم حوثي مباغت على قوات الشرعية غرب مأرب

الأمة| دارت معارك عنيفة بين قوات الشرعية ومليشيات جماعة الحوثي المدعومة من إيران، خلال الساعات الماضية، في جبهتي المشجح والكسارة، غرب محافظة مأرب.

ودعمًا لقوات الجيش ومقاتلي المقاومة اليمنية؛ شنت مقاتلات التحالف العربي لدعم الشرعية بقيادة السعودية، غارات مكثفة استهدفت خلالها تجمعات وتمركزات تابعة للمليشيات المدعومة من إيران.

وأفاد المركز الإعلامي للقوات المسلحة، منذ قليل، بأن قوات الشرعية استدرجت عناصر من المليشيات إلى أحد الكمائن المُحكمة في «المشجح»، تكبدت المليشيات على إثرها خسائر بشرية ومادية.

وأضاف أن مقاتلات التحالف غارت على مواقع وتجمعات للمليشيات في مناطق متفرقة غرب محافظة مأرب، بالإضافة إلى استهداف مدفعية الجيش تحركات المليشيات في جبهة «الكسارة»، غرب المحافظة.

وأكد قائد عسكري، أن قوات الجيش، أحبطت اليوم الثلاثاء، محاولات عديدة للحوثيين للهجوم على مواقع في جبهتي الكسارة والمشجح، بحسب ما نشرته دائرة التوجيه المعنوي للقوات المسلحة.

وكان وزير الدفاع اليمني، «محمد المقدشي»، تواجد أمس الاثنين، في الصفوف الأمامية لمقاتلي الجيش والمقاومة الشعبية في جبهات القتال غرب مأرب.

وأوضح «المقدشي»، أن «الجيش يمتلك القوة والقدرة والاحترافية والكفاءة لاستكمال معركة استعادة الدولة وإنهاء التمرد والانقلاب ومواجهة كل مخططات الفوضى والخراب».

وعلى مدار الشهر الماضي، فشلت جماعة الحوثي، المسلحة من السيطرة على مأرب، بعد معارك دامية مع قوات الجيش ومقاتلي المقاومة الشعبية على أطراف المحافظة.

وَتُعد مأرب، واحدة من أهم المحافظات، نظرًا لاحتواءها على أكبر حقول النفط في اليمن، كما أن لها ثقلًا سياسيًا وعسكريًا وقبليًا داعمًا للشرعية، وتقع على ملتقى الطرق بين العاصمة صنعاء ومدن جنوب وشرق البلاد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى