تقاريرسلايدر

هجمات مسلحة على قوات الأمن.. ماذا يحدث في عمّان؟

أعمال شغب وإحراق مركبات وإطلاق عيارات نارية..

الأمة| قالت وكالة الأنباء الأردنية، منذ قليل، إن الساعات الماضية شهدت هجمات مسلحة على القوات الأمنية بالقرب من طريق مطار الملكة علياء الدولي.

وأوضحت الوكالة الرسمية للأنباء، أن الهجمات المسلحة أسفرت عن إصابة بعض أفراد الأمن المتواجدين في العاصمة الأردنية، عمان.

من جانبه قال الناطق الإعلامي باسم مديرية الأمن العام، إن قوة أمنية تعاملت مساء السبت مع أعمال شغب وإحراق مركبات وإطلاق عيارات نارية في الهواء قام بها مجموعة من الأشخاص في منطقة ناعور غربي العاصمة الأردنية عمان.

وأضاف الناطق الأمني أن أحداث العنف أدت إلى إصابة أربعة من رجال الأمن العام وجرى إسعافهم إلى المستشفى وهم قيد العلاج، مشيرًا إلى التعامل مع عدد من مثيري الشغب لعدم اختراق القانون والتعدي وتعطيل سير الحياة العامة.

احتجاجات في عمّان

وشهدت العاصمة الأردنية عمّان، نهاية الشهر الماضي، احتجاجات لعدد من أنصار البرلماني «أسامة العجارمة»، اعتراضًا على تجميد الغرفة الأولى للبرلمان عضويته لمدة عام، على خلفية مداخلته بشأن حادث انقطاع الكهرباء واتهامه للحكومة بتعمد قطع التيار لمنع وصول العشائر المحتجين على القصف الإسرائيلي الأخير على غزة إلى الحدود، بالإضافة إلى تغريم السيارات التي تحمل العلم الفلسطيني، على حد قوله.

وعلى خلفية مشادة في البرلمان؛ علقت لجنة القيم داخل المجلس، عضوية العجارمة لمدة عام اعتراضًا على قوله «طز في البرلمان» ما تم اعتباره «إساءة للمجلس وهيبته وسمعته وأعضائه ونظامه الداخلي».

تحذير أمني

وكان وزير الداخلية الأردني، مازن الفراية، حذر في 30 مايو الماضي، من «الدعوة لأية تحشدات أو تجمعات تمس بسيادة القانون وتماسك النسيج الوطني الأردني والأمن المجتمعي، واستغلالها لتنفيذ أجندات خاصة للعبث بالأمن الوطني وترويع الآمنين».

وقال في بيان له: «لقد شهدت الأيام الأخيرة ممارسات وتجمعات كانت في مضمونها ومحتواها تمس في تماسك النسيج الوطني الأردني، وتضمنت الدعوة إلى تحشدات تتنافى ومبدأ سيادة القانون وتنخر في السلم والأمن المجتمعي».

وأضاف مازن الفراية: «الدولة إذ تؤكد اعتزازها بمكونات الشعب الأردني وتقديرها العميق لمواقف مواطنيها المشرفة في القضايا الوطنية، فإنها لن تسمح باستغلال هذه التجمعات لتنفيذ أجندات خاصة، والمس بالوحدة الوطنية وتماسكنا المجتمعي، وتسخير هذه الوقفات للعبث بالأمن الوطني وترويع المواطنين الآمنين».

الملك يطالب بالإصلاح

أعقب ذلك اجتماع للعاهل الأردني، الملك عبدالله الثاني مع شخصيات سياسية داخل قصر الحسينية في العاصمة عمّان، مطالبًا الحكومة بالبدء في عملية الإصلاح والاستماع لأراء المواطنين من أصحاب الخبرات.

وشدد العاهل الأردني، على تنفيذ الإصلاح بأسلوب يلمسه المواطنون وضروة السير بجدية وشفافية في العملية ضمن برامج واضحة الأهداف ومحددة زمنيًا بمخرجات يلمس أثرها المواطن الأردني، مشيرًا إلى تأثير نسبة الفقر والبطالة وارتفاعهما الفترة الأخيرة بسبب تداعيات فيروس كورونا المستجد.

رفع أسعار البنزين

ومؤخرًا رفعت الحكومة الأردنية، أسعار البنزين بنوعيه أوكتان 90 و95 نحو 30 فلسًا للتر الواحد، و25 فلسًا للتر الديزل، وأوضحت لجنة تسعير المشتقات النفطية في وزارة الطاقة والثروة المعدنية، أن الأسعار الجديدة سيتم تطبيقها خلال الفترة من الأول وحتى الثلاثين من يونيو المقبل، والتي بلغ خلالها لتر البنزين 90 بعد الزيادة 790 فلس، وأوكتان 95 نحو 1010 فلس، فيما يبلغ لتر الديزل580 فلس.

وشمل قرار اللجنة رفع سعر مادة «الكاز» -السولار- ليصبح 580 فلس للتر الواحد، وذلك بعد تثبيت سعره منذ مطلع شهر كانون الأول 2020 وحتى نهاية شهر أيار 2021، فيما أبقت اللجنة على سعر أسطوانة الغاز عند سعر 7 دنانير للإسطوانة الواحدة.

وأكدت اللجنة خلال اجتماعها الشهري، أنها أقرت الأسعار الجديدة بعد استعراض الأسعار العالمية للنفط الخام والمشتقات النفطية خلال شهر أيار، مشيرة إلى أن معدل سعر خام برنت ارتفع إلى 68.8 دولار للبرميل في شهر أيار الحالي مقابل 64.6 دولار للبرميل المسجل في شهر نيسان الماضي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى