اقتصادالأخبارسلايدر

هبوط حاد لأسعار النفط بفعل ارتفاع إصابات فيروس كورونا

النفط يقفز والذهب يتراجع بعد إعلان لقاح كورونا

نزلت أسعار النفط يوم الاثنين، من أعلى مستوياتها في أشهر، بفعل إجراءات مكافحة فيروس كورونا (كوفيد 19).

ولا تزال الإصابات بالفيروس ترتفع عالميا، ما جدد إجراءات الإغلاق التي شمل أحدثها فرض قيود صارمة في جنوب كاليفورنيا بالولايات المتحدة، أكبر دولة مستهلكة للخام في العالم.

وانخفضت العقود الآجلة لخام برنت 21 سنتا بما يعادل 0.4% إلى 49.04 للبرميل، في حين تراجعت عقود خام غرب تكساس الوسيط 25 سنتا أو 0.5% إلى 46.01 دولار للبرميل.

وختم الخامان الأسبوع الماضي على مكاسب للأسبوع الخامس على التوالي.

وقال إدوارد مويا، كبير محللي السوق في ”أواندا“: ”قلص الخام مكاسبه السابقة من نشر اللقاح بعد أن سجلت مقاطعة لوس أنجليس ذروة قياسية جديدة لإصابات فيروس كورونا ورفعت كوريا الجنوبية مستوى توخي الحذر“.

وبموجب القيود في كاليفورنيا، تغلق مجددا الحانات وصالونات تصفيف الشعر وتقليم الأظافر ومتاجر رسم الوشم.

وأعلنت منطقة بافاريا في جنوب ألمانيا أمس الأحد، فرض إجراءات أكثر صرامة حتى الخامس من كانون الثاني/ يناير.

كما شددت السلطات في كوريا الجنوبية قواعد التباعد الاجتماعي في العاصمة سول والمناطق المحيطة بها، وقد تستمر هذه القيود لنهاية الشهر على أقل تقدير.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى