الأخبارسلايدر

مواجهات واعتقالات بالضفة و حماس تجري مباحثات مع سفراء 4 دول

شهدت مناطق مختلف بالضفة الغربية والقدس المحتلتين، مواجهات ليلية مع قوات الاحتلال التي شنت حملة مداهمات واقتحامات تخللها اعتقال عددا من الشبان جرى تحويلهم للتحقيق للأجهزة الأمنية بحجة المشاركة بأعمال مقاومة شعبية.

من جانبه أجرت حركة المقاومة الإسلامية “حماس”، الأحد، مباحثات مع سفراء 4 دول في العاصمة القطرية الدوحة، تناولت تطورات المشهد الفلسطيني، والانتخابات المقبلة.

وقالت الحركة في بيان، إن رئيس المكتب السياسي، إسماعيل هنية التقى سفراء؛ روسيا، نور محمد خولوف، وتركيا، مصطفى كوكصو، وإيران، حميد رضا دهقاني، وجنوب إفريقيا، فيصل موسى.

واجتمع هنية مع السفراء الأربعة، في جلسة واحدة، في مكتبه بالدوحة، بحسب ما أفادت وكالة “الأناضول” للأنباء.

وأضافت أن هنية “وضع السفراء في صورة تطورات المشهد الفلسطيني والانتخابات الفلسطينية القادمة”.

وبحث معهم “التحديات والمخاطر التي تواجه العملية الانتخابية، والمأمول من الدول بذله لضمان إنجاح الانتخابات بمراحلها الثلاثة”.

ولفت البيان إلى أن هنية “تطرق للمخاطر الجسيمة التي تهدد القضية الفلسطينية”، مشيرا إلى أن موقف حماس هو “الوحدة الداخلية، والاستمرار في نهج “المقاومة”.

وأطلع هنية السفراء على “انطلاق العملية الانتخابية الداخلية لحماس لتجديد مؤسساتها ومجالسها الشورية والتنفيذية كافة، والتي تعكس حيوية الحركة وفاعليتها”، وفق البيان.

أما الاعتقالات فقد اندلعت مواجهات بين المواطنين وقوات الاحتلال، عقب اقتحامها لمخيم نور شمس شرق مدينة طولكرم فجرا.

وأفاد شهود عيان، أن قوات الاحتلال أطلقت قنابل الصوت والغاز المسيل للدموع صوب المواطنين، في الوقت الذي اقتحمت فيه منزل المواطن جابر يوسف فحماوي وفتشته وعبثت بمحتوياته، ولم يبلغ عن إصابات أو اعتقالات.

في محافظة القدس، اعتقلت قوات الاحتلال فجر اليوم الإثنين، مواطنين من بلدة العيسيوية ومخيم شعفاط.

كما اعتقلت شرطة الاحتلال في ساعات متأخرة من الليل 3 شبان من القدس القديمة.

وأفاد نادي الأسير، بأن قوات الاحتلال اعتقلت الشاب عمر ذياب، بعد مداهمة منزله في مخيم شعفاط، كما داهمت منزل ياسر درويش في بلدة العيسوية واعتقلت نجله حسن.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى