الأخبار

مقتل 5 جنود يمنيين وعشرات “الحوثيين” بمعارك جنوب تعز‎

قتل، اليوم الجمعة، 5 جنود حكوميين وعشرات من مسلّحي جماعة “الحوثي”، في معارك بين الجانبين جنوب غربي اليمن، بحسب مصدر عسكري حكومي.

وفي تصريح للأناضول، قال المصدر العامل في “اللواء 35 مدرع”، إنّ معاركا عنيفة اندلعت جنوب تعز، إثر هجوم شنته القوات الحكومية لاستعادة السيطرة على جبل الصالحين الاستراتيجي، في منطقة الشقب الذي يسيطر عليه الحوثيون.

وأضاف، مُفضّلاً عدم الكشف عن هويته، كونه غير مخول بالحديث للإعلام: “بدأت المعارك مع ساعات الصباح، وحتى اللحظة (الساعة 15.30 ت.غ)، استعدنا السيطرة على أجزاء بسيطة من الجبل ذي المساحة الواسعة”.

وذكر أنّ المعارك بين الجانبين أسفرت عن مقتل 5 جنود حكوميين وإصابة 3 آخرين، إضافة إلى مقتل وإصابة عشرات من الحوثيين، دون تحديد رقم دقيق.

وأشار إلى أنّ مقاتلات التحالف العربي بقيادة السعودية، شنت غارتين على مواقع الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح المتحالفة معهم.

ولم يتسن للأناضول الحصول على تعليق من الحوثيين حول ما أورده المصدر.

ووفق مراسل الأناضول، فإنّ أهمية السيطرة على جبل الصالحين تكمن في موقعه الذي يطلّ على الطريق الرابطة بين مدينتي تعز وعدن، كما أنّه يطلّ على مديرية دمنة خدير.

وعلاوة على تعز، تشهد محافظات يمنية أخرى حرباً منذ أكثر من عامين بين القوات الموالية للحكومة اليمنية من جهة، ومسلحي الحوثي والقوات الموالية للرئيس السابق من جهة أخرى، مخلفة أوضاعاً إنسانية صعبة، وأعدادا كبيرة من النازحين.

ومنذ 26 مارس 2015، يشن التحالف العربي عمليات عسكرية في اليمن ضد الحوثيين وقوات صالح، استجابة لطلب هادي، بالتدخل عسكرياً، في محاولة لمنع سيطرة عناصر الجماعة وقوات صالح على كامل البلاد، بعد سيطرتهم على العاصمة ومناطق أخرى بقوة السلاح.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى