الأخبارسياسة

مقتل 11 شخصًا في مظاهرات مناهضة للانقلاب فى ميانمار

 

 

أطلقت قوات الجيش فى ميانمار الرصاص اتجاه المظاهارات المناضة للانقلاب، أسفر عن مقتل 11 شخصًا على الأقل.

 

وأفادت مواقع الأخبار المحلية أن “5 متظاهرين قتلوا، وأصيب 10 آخرون، في حملة قمع عنيفة شنتها القوات العسكرية في ماندالاي، ثاني أكبر مدينة في البلاد”.

 

وأضافت االمواقع أنه من بين القتلى، امرأتان، من منطقة “ماهار أونج مياي” بمدينة “ماندالاي”، إضافة إلى شابين اثنين من بلدة “بياي”، و4 آخرين قتلوا بالقرب من مدينة “يانغون”.

جدير بالذكر قام الجيش فى ميانمار فى بداية الشهر الماضي  بإنقلاب عسكري وعمليات اعتقال قادة كبار في الدولة، بينهم الرئيس وين مينت، والمستشارة أونغ سان سوتشي.

وإثر ذلك خرجت مظاهرات شعبية رافضة للانقلاب في عموم البلاد، فيما أعلنت الإدارة العسكرية فرض الأحكام العرفية في 7 مناطق بمدينتي يانغون وماندلاي.

 

ومنذ بداية الانقلاب، لقي أكثر من 80 شخصًا على الأقل مصرعهم، وجرى القبض على ما يتجاوز ألفي شخص خلال المظاهرات المنددة بالحكم العسكري.

 

وأعربت العديد من الدول، والمنظمات العالمية، بما في ذلك الأمم المتحدة، عن قلقها إزاء تدهور الوضع في ميانمار، وأدانت الإجراءات “الإجرامية” للمجلس العسكري.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى