الأخبارسلايدر

الولايات المتحدة تدعو رعاياها إلى مغادرة أفغانستان فورًا

الأمة| أصدرت وزارة الخارجية الأمريكية تحذيرًا جديدًا بشأن السفر إلى أفغانستان يحث جميع الأمريكيين الذين يرغبون في مغادرة البلاد على القيام بذلك على الفور.

رفعت الوزارة تحذير السفر إلى المستوى 4 – لا تسافر – بسبب الجريمة والإرهاب والاضطرابات المدنية والاختطاف والنزاع المسلح وفيروس كورونا.

وقالت الوزارة إن “على المواطنين الأمريكيين الراغبين في مغادرة أفغانستان المغادرة في أسرع وقت ممكن على متن الرحلات التجارية المتاحة”.

كما أمرت الموظفين “الذين يمكن أداء مهامهم في مكان آخر” بمغادرة السفارة الأمريكية في كابول.

وقالت إن السفر إلى جميع مناطق أفغانستان غير آمن بسبب المستويات الحرجة من عمليات الخطف واحتجاز الرهائن والتفجيرات الانتحارية والعمليات القتالية العسكرية واسعة النطاق والألغام الأرضية والهجمات الإرهابية والمتمردين.

ياتي ذلك بينما من المقرر أن يبدأ انسحاب الجنود الأمريكيين من أفغانستان يوم السبت المقبل.

ويبدو أن الولايات المتحدة ستقوم بسحب جزء من طاقم سفارتها في العاصمة الأفغانية كابول، بسبب مخاوف من أن يترافق سحب الجنود مع تراجع مستوى الأمن في البلاد.

يجب أن يبدأ الانسحاب رسميًا في الأول من مايو ويكتمل بحلول 11 سبتمبر على أبعد تقدير. يصادف ذلك الذكرى العشرين للهجمات الإرهابية التي وقعت في 11 أيلول (سبتمبر) 2001، والتي نتج عنها غزو الولايات المتحدة لأفغانستان .

كما سيسحب حلفاء الولايات المتحدة في الناتو، بما في ذلك ألمانيا، جنودهم من أفغانستان في الأشهر المقبلة. ويخشى المراقبون تصعيد جديد للعنف بعد انسحاب القوات الغربية وعودة حركة طالبان الإسلامية إلى السلطة.

 

Latest posts by عبده محمد (see all)
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى