الأخبارتقاريرسلايدر

أنصار مجاهدي خلق يتظاهرون ضد النظام الإيراني في برلين

الأمة| ينظم إيرانيون معارضون للنظام الحالي، في العاصمة الألمانية برلين، مساء اليوم السبت مظاهرة كبرى.

ويتوقع منظمو الفاعلية من منظمة مجاهدي خلق، مشاركة أكثر من 12 ألفاً من أبناء الجالية الإيرانية في ألمانيا.

يهدف المتظاهرون إلى إعلان تأييدهم للتحركات الشعبية الواسعة داخل إيران التي تنادي “بإنهاء الدكتاتورية الدينية الحاكمة وإسقاط حكم الملالي في إيران”.

وتنطلق المظاهرة في ساحة براندنبورغ بالعاصمة برلين في تمام الساعة السادسة مساء.

ويطالب أنصار مجاهدي خلق بالديمقراطية ووقف انتهاكات حقوق الإنسان وعلى رأسها أحكام الإعدام، ووضع حدّ للحروب الخارجية التي تخوضها إيران، ويتهمون النظام الحالي بـ “تصدير الإرهاب والحروب الطائفية إلي بلدان الشرق الأوسط”.

إضافة إلى السياسيين الألمان وممثّلي المجلس الوطني للمقاومة آلإيرانية، الذراع السياسي لمجاهدي خلق، سيحضر ويلقي كلمة في المظاهرة كل من باتريك كندي نائب الكونغرس الأميركي السابق، واينغريد بتانكورد مرشحة الر‌ئاسة في كلمبيا والرهينة السابقة في كلمبيا لمدة ست سنوات، وكذلك هيثم المالح وهو من الشخصيات البارزة في قيادة المعارضه السورية.

الإيرانيون المشاركون سيطالبون الاتحاد الأوربي بإنهاء سياسة المهادنة والاسترضاء حيال نظام الملالي واتخاذ سياسة حازمة تجاه هذا النظام.

وتأتي مظاهرة برلين في وقت تستمر فيه الاضرابات والتظاهرات المناهضة للحكومة في إيران، ويعيش النظام حالة الإفلاس الاقتصادي والعزلة المتصاعدة الدولية والاقليمية ومحاصر بمختلف الأزمات الخانقة.

ويقدم المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية بقيادة مريم رجوي نفسه كبديل ديمقراطي عن النظام الإيراني الحالي.

وكان المجلس الوطني المقاومة الإيرانية دعا إلى عدة تظهرات هذا العام بدأت من بروكسل في 15 من يونيو/ حزيران وواشنطن في 21 من الشهر ذاته، وستقام في استوكهولم في 20 يوليو/ تموز وفي لندن بتاريخ 27 يوليو/ تموز من هذا العام.

مظاهرات أنصار مجاهدي خلق في برلين:

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى