الأخبارسياسة

مصر : تنظيم الدولة مازال يمثل خطرا حقيقيا علي استقرار المنطقة

حذر وزير الخارجية المصري “سامح شكري”، الإثنين، من أن تنظيم الدولة الإسلامية “لا يزال يشكل خطرا”بحسب زعمه ، مشيرا إلى تبني بلاده “مقاربة شاملة لمكافحة الإرهاب بالمنطقة”.

جاء ذلك على هامش مشاركة الوزير المصري في الاجتماع الوزاري للتحالف الدولي ضد تنظيم الدولة، المنعقد بالعاصمة الإيطالية روما.

وأعرب “شكري” عن قلق مصر حيال “تزايد نشاط المجموعات التابعة لتنظيم داعش المتشدد في بعض المناطق بالقارة الأفريقية”، موضحا أن المقاربة المصرية “تعتمد على البعد الأمني والفكري معا، من خلال إصلاح وتحديث الخطاب الديني وتفكيك الخطاب المغلوط”.

ونوه الوزير المصري، في هذا الصدد، بالدور الذي يضطلع به الأزهر في “دحض التفسيرات المغلوطة للنصوص الدينية وتفسيرها على النحو الذي يتماشى مع التعاليم الإسلامية السليمة” حسب قوله.

وشدد “شكري” على أن تنظيم الدولة “لا يزال يمثل خطرا حقيقيا، رغم ما تم تحقيقه من نجاح على صعيد تحرير مناطق واسعة كان يسيطر عليها في العراق وسوريا”، وطالب بتعزيز الجهود المشتركة للدول الأعضاء في التحالف الدولي لمحاربة التنظيم؛ للقضاء على التهديد الذي يمثله.

واختتم وزير الخارجية المصري كلمته بالتأكيد على التزام بلاده بأهداف التحالف الدولي ودعمها لجهود تحقيق الاستقرار وإعادة الإعمار في العراق وسوريا

 

 

 

 

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى