الأمة الثقافية

مصر: تطوير مجمع السلطان قايتباي بالقاهرة التاريخية

 
تبدأ وزارة الآثار، خلال الأيام القليلة القادمة، مشروع تطوير مجمع السلطان قايتباي بمنطقة قرافة المماليك، والمقرر الانتهاء منه في غضون عامين، وذلك بالتعاون مع مكتب أركينوس للعمارة، وبتمويل من الاتحاد الأوروبي.
 
 
وأكد محمد عبدالعزيز، مدير عام مشروع القاهرة التاريخية، أن أهمية هذا المشروع تكمن في كون هذا المجمع يضم مجموعة من المباني الأثرية المهمة، والتي تُعد مثالًا حيًّا لعمارة الدولة المملوكية في مصر، خلال القرن الخامس عشر، في أحد أهم المناطق التراثية بمنطقة القاهرة التاريخية، وهي جبانة المماليك.
 
وأوضح أن المشروع يتضمن ترميم وإعادة استخدام عدد من المباني الأثرية وهي قبة الكلشني، وسبيل وساقية السلطان قايتباي، بقايا قصر السلطان قايتباي (تربة الأمير منكلي بغا) والجاري تسجيله ضمن عداد الآثار الإسلامية والقبطية طبقا لموافقة اللجنة الدائمة للآثار الإسلامية والقبطية، بالإضافة إلى جعل هذه المباني ذات فائدة للمجتمع المحلي القاطن بجوارها بما يسمح لهم فهم طبيعة وأهمية المكان الذي يسكنوه ليعملوا على الحفاظ عليه باستمرار، ويحقق مبدأ التنمية المستدامة الذي انتهجته الوزارة مؤخرا في العديد من المشروعات الخاصة بها.
————–
المصدر: بوابة الأهرام
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى