الأخبارسياسة

مصرتسعي لتثبيت وقف إطلاق النار بين الفصائل الفلسطينية والاحتلال وهذه هي التفاصيل

افادت مصادر مطلعة أن مصر تقدمت بعرض جديد لكل من إسرائيل والفلسطينيين (السلطة وحماس)؛ بغية تعزيز وقف إطلاق النار بين الطرفين الذي دخل حيز التنفيذ في الساعات الأولى من الجمعة الماضية بعد 11 يوما من الاقتتال.

 

ونقل  عن المصادر المذكورة، المطلعة عن المفاوضات قولها إن المبادرة المصرية الجديدة تسعى إلى الوصول إلى هدنة طويلة الأجل بين إسرائيل والفلسطينيين، وتشجيع الجانبين على الانخراط في مزيد من المناقشات وربما محادثات مباشرة.

وذكرت المصادر أن المحادثات سيكون في صلبها موضوع تعزيز نظام وقف إطلاق النار ومن المتوقع أن تركز أيضا على تسريع عملية إعادة إعمار غزة.

وأضافت المصادر ان المحادثات المحتملة قد تبدأ من الأسبوع المقبل، مشيرا إلى أن إسرائيل قدمت موافقتها المبدئية، لكن برنامج العمل النهائي مازال قيد الدراسة.

ولفتت المصادر إلى وجود محادثات بشأن إفراج محتمل عن أسرى فلسطينيين في إسرائيل مقابل إسرائيليين لدى “حماس”.

وأوضحت أن هذه القضايا نوقشت مع وزير الخارجية الأمريكي، “أنتوني بلينكن”، خلال زيارته للقاهرة الأربعاء، ومع وزير الخارجية القطري، “محمد بن عبدالرحمن آل ثاني”، في القاهرة الثلاثاء.

ونقلت الوكالة عن مسؤول إسرائيلي تأكيده أن حكومة بلاده تعمل عن كثب مع المسؤولين المصريين من أجل تعزيز وقف إطلاق النار.

وفي الوقت نفسه، رفض المسئول حضور مسؤولين إسرائيليين مزيدا من المحادثات الرسمية قريبا.

وخلفت الحملة العسكرية التي شنتها إسرائيل على قطاع غزة، وما أعقبها من ردا من الفصائل الفلسطينية عن استشهاد 280 فلسطينيا، بينما قتل 12 إسرائيليا فقط.

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى