الأخبارسلايدرسياسة

مسئول إيراني يكشف عن مفاوضات لتبادل السجناء مع أمريكا

كشف محمود واعظي، مدير مكتب الرئيس الإيراني، اليوم الأحد، عن مفاوضات أجرتها طهران مع الولايات المتحدة بشأن تبادل السجناء بين البلدين.

وقال واعظي في حديث لوكالة أنباء ”تسنيم“ الإيرانية: ”لم نسد طريق التفاوض على إطلاق سراح سجناء إيرانيين في الخارج، ونسعى لإطلاق سراح جميع سجنائنا في الولايات المتحدة أو دول أخرى“.

وردا على سؤال حول تبادل السجناء بين إيران والولايات المتحدة، وعن ما إذا كان هناك أي محادثات في هذا الصدد قال واعظي ”طالما أثيرت هذه القضية ولم نعارضها أبدا، ودائما ما تثار بيننا وبين الآخرين“.

وأضاف المسؤول الإيراني أن ”مصير مواطنينا في الولايات المتحدة أو الدول الأخرى المسجونين مهم، ونسعى لإطلاق سراحهم، وإذا رأينا انفتاحا في هذا المجال، فسنعمل بالتأكيد في هذا الاتجاه؛ لأن هذا الموضوع في العالم يعتبر عملا إنسانيا“.

وأكد واعظي ”وجود محادثات حول القضية من خلال وسطاء حتى نتمكن من إطلاق سراح جميع سجنائنا في الولايات المتحدة أو في دول أخرى“، دون أن يكشف عن عدد المعتقلين الإيرانيين في الولايات المتحدة.

وكان المتحدث باسم الخارجية الأمريكية، نيد برايس، قال في العاشر من مارس/ آذار الماضي، إن بلاده لن تفصح عن قناة الاتصال مع إيران، مشيرا إلى أن ”إعادة الأمريكيين المحتجزين في إيران هي أولوية قصوى بالنسبة للولايات المتحدة“.

وأضاف نيد برايس ”لن أخوض في تفاصيل قناة الاتصال مع إيران، ونهجنا تجاه إيران هو الدبلوماسية، وفي هذه الحالة أيضا، تتطلب الدبلوماسية قناة اتصال يمكنها العثور على إجابة بشأن الضابط الأمريكي المختطف روبرت ليفنسون“.

ومنذ سنوات تعتقل إيران سياماك وباقر نمازي ومراد طاهباز، وهم ثلاثة مواطنين أمريكيين من أصل إيراني، فيما لا يزال مصير الضابط الأمريكي المختطف روبرت ليفنسون مجهولا منذ وصوله إلى جزيرة كيش الإيرانية عام 2007.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى