اقتصادالأخبار

محكمة مصرية تأمر بالتحفظ علي سفينة “إيفر جيفن ” لصالح هيئة قناة السويس

قضت محكمة الإسماعيلية الاقتصادية في القاهرة اليوم، برفض التظلّم المقدم من الشركة المالكة للسفينة «أيفر جيفن »، التي سبق لها الجنوح وتعطيل حركة الملاحة بقناة السويس لمدة 6 أيام،” وتأييد الأمر بالحجز التحفظي عليها.

وأوضحت المحكمة في بيان، أنَّه سيتم التحفظ على السفينة المتوقفة حاليًا في منطقة البحيرات المرة بالإسماعيلية قضائيًا بوضعها تحت سلطة المحكمة ومنع الشركة المشغلة لها من التصرف فيها تصرفًا يضر بمستحقات هيئة قناة السويس لديها، ومنعها أيضًا من القيام بأي عمل قانوني أو مادي من شأنه إخراج السفينة من تحت سلطة الهيئة لحين سداد ما عليها من مستحقات قدرتها الهيئة بـ 900 مليون دولار.

وكانت التحقيقات بخصوص جنوح السفينة “إيفرجيفن” في قناة السويس الشهر الماضي، أظهرت أنَّ الأسباب الأساسية للحادث هي عيوب في تصنيع السفينة وخطأ من ربّانها، نافية وقوع أي أخطاء من جانب مرشدي قناة السويس.

وتوصلت التحقيقات التي باشرها فريق من الهيئة، بمشاركة مختصين وفنيين من خارج الهيئة، إلى وجود عطل فني بالسفينة، بالإضافة إلى خطأ من ربان السفينة، تسببا في حادث جنوح السفينة أثناء مرورها بقناة السويس.

 

 

 

 

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى