تقاريرسلايدر

خبير يطرح مقترح الطاقة الشمسية العائمة لمواجهة أزمة الوقود

الطاقة الشمسية العائمةالطاقة الشمسية تجاوزت حاجز الحلم لتصبح حقيقة واقعة و بقى لزاما علينا أن نستفيد منها ونوظفها لخدمة الجهود الحكومية فى توفير الطاقة التى تعد أحد أهم العناصر فى نشأة الإستثمارات على أرض الوطن.

وقد هب الله مصر نعمة الشمس الساطعة معظم أيام السنة، كذلك المسطحات المائية لتتميز بها عن بلدان كثيرة في العالم.

وفي ظل أزمة غلاء الوقود التي يعاني منها العالم وإرتفاع سعره مؤخرا في مصر بعد رفع الدعم الحكومي جزئياً عنه، يطرح المهندس تامر خليل إستشارى المشروعات الصناعية وخبير توفير الطاقة والطاقة المتجددة أمام الحكومة المصرية فرصة الإستفادة من هذه الهبات المجانية لمصلحة أبناء هذا الوطن.

يقول خبير توفير الطاقة والطاقة المتجددة: لا يخفى على أحد مدى الطلب المتزايد على الطاقة و حاجة مصر لمصادر متنوعة من الطاقة وخاصة الطاقة الكهربية ، لذا فيسعدنى التقدم بمقترح أناشد فيه الوزراء المعنيين فى الحكومة لإنشاء محطة طاقة شمسية عائمة على إحدى المسطحات المائية القريبة من أماكن ربط الطاقة الكهربية حتى يسهل الإستفادة منها ونقلل من المصروفات الإستثمارية اللازمة لربط المحطة الشمسية بالشبكة الموجودة بمصر.

ويضيف خليل : لدى كامل الإستعداد متمثلا فى الرغبة الأكيدة ولدعم بلدى بما لدى من علم وخبرات لإنشاء أول محطة طاقة شمسية عائمة فى مصر.

ويري خليل أن محطات توليد الطاقة الشمسية العائمة هى إضافة كبيرة لتوليد الطاقة فى مصر فبمجرد إنشائها على أى مسطح مائى تقل كمية البخر مما يساعد على الحفاظ على الموارد المائية وما يتبعها من منافع.

أيضا وجود محطة طاقة شمسية عائمة يحد بشكل كبير من السرقات التى قد تتم لو كانت المحطة على الأرض ، علاوة على أن وجودها على سطح الماء سيؤدى لزيادة فى كفاءة الألواح الشمسية نتيجة للتبريد الذى سيحدث لها من جراء وضعها على سطح الماء حيث أن إرتفاع درجة الحرارة يؤثر بشكل مباشر فى خفض كفاءة الألواح فى إنتاج الطاقة الشمسية.

ويشير الي أن الصين بدأت فعلا فى إنتاج الطاقة الشمسية العائمة بمحطة طاقة تقدر قيمتها بـ 40 ميجاوات وهى قدرة كبيرة مقارنة بالمتاح حاليا حول العالم.

وختاماً يقول المهندس تامر خليل أن الطاقة الشمسية العائمة تعتبر مصدراً متجدداً و شبه مجانى للطاقة يساهم بشكل كبير فى دعم شبكة الكهرباء فى مصر ويساعد على قيام المزيد من المشروعات سواء السكنية أو الصناعية أو السياحية، ويتحتم علينا الإستفادة منها.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى