الأخبارسلايدرسياسة

اعتقال عميل إيراني تجسس على مجاهدي خلق في ألبانيا

الأمة| أعلن جهاز الشرطة في ألبانيا إلقاء القبض على عميل للنظام الإيراني، كان يتجسس على منظة مجاهدي خلق المعارضة الإيرانية.

 وذكر بيان للشرطة يوم السبت أن الرجل اعتقل لارتكابه أعمالا إجرامية، منها “تتبع غير قانوني لبيانات الكمبيوتر”، مضيفا أنه كان “يتجسس من خلال برنامج مراسلة على هواتف الآخرين”.

قالت مجاهدي خلق أن الرجل الموقوف يدعى بيجن بولادرك، وانه طُرد من مقر مجاهدي خلق في سبتمبر 2019، وساعدته منظمة مجاهدي خلق بأكثر من 420 ألف ليك في الأشهر الـ13 الماضية لاعتبارات إنسانية. ذكرت المنظمة ان السجلات والوثائق وأسباب الفصل متوفرة ويمكن نشرها وتقديمها إلى المحكمة. وبحسب وسائل الإعلام الألبانية، فإن بيجن بولادرك متهم بالتجسس على مجاهدي خلق من خلال اتصالات بالهاتف والكمبيوتر لصالح عملاء النظام الإيراني في ألبانيا.

وقد كشفت منظمة مجاهدي خلق النقاب عن عدد من الذين تجسسوا عليها وقدمت سجلات إلى السلطات المختصة. بمن فيهم إحسان بيدي، دانيال كسرايي، غلام رضا شكري، غلام علي ميرزائي وحسن حيراني.

وقال بيان صادر عن مجاهدي خلق “بالنظر إلى الأنشطة الإرهابية لنظام الملالي في ألبانيا وفرنسا وتذكيرا بالتهديدات الأمنية من النظام في جميع أنحاء أوروبا، تكرر المقاومة الإيرانية ضرورة ملاحقة عملاء ومرتزقة المخابرات وقوات الحرس للنظام الإيراني وفيلق القدس الإرهابي ومعاقبتهم وطردهم”.

Latest posts by عبده محمد (see all)
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى