الأخبارسياسة

مباحثات مصرية –إسرائيلية في بروكسل حول صفقة لتبادل الأسري مع حماس

قال المدير العام لوزارة الخارجية الإسرائيلية، “ألون أوشبيز”، إن الوزير “يائير لابيد” ونظيره المصري “سامح شكري”، بحثا الإثنين، في بروكسل، صفقة الأسرى مع حركة “حماس”.

ولم يكشف “أوشبيز” عن تفاصيل المحادثات، والنتائج التي توصل إليها الجانبان في العاصمة البلجيكية.

ودعا “شكري”، خلال اللقاء، إلى التحرك العاجل نحو حلحلة الجمود الراهن بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي وصولا إلى إطلاق مفاوضات سلام عادلة وشاملة، وفق وسائل إعلام عبرية ومصرية.

وتفيد تقارير إعلامية بأن المفاوضات الهادفة إلى التوصل إلى صفقة تبادل بين إسرائيل وحركة “حماس” قطعت شوطا مهما لتنفيذ المرحلة الأولى بوساطة مصرية.

وقبل أيام، استضاف جهاز المخابرات المصرية، في القاهرة، مفاوضات غير مباشرة، أحاطها بالسرية التامة، بين وفد أمني إسرائيلي، بقيادة نائب رئيس مجلس الأمن القومي “نمرود غايز”، ووفد يمثل حركة حماس برئاسة “مروان عيسى”.

وتحتفظ “حماس” بأربعة إسرائيليين، هم جنديان أُسرا خلال الحرب على غزة صيف عام 2014 (دون الإفصاح عن مصيرهما أو وضعهما الصحي)، والآخران دخلا القطاع في ظروف غير واضحة خلال السنوات الماضية.

ويوجد في سجون إسرائيل حوالي 4500 معتقل فلسطيني، بينهم 41 سيدة و140 قاصرا و440 معتقلا إداريا (دون محاكمة)، وفق إحصاء فلسطيني رسمي، في أبريل/نيسان الماضي.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى