اقتصادالأخبارسلايدر

ليبيا.. الدبيبة يناقش أزمة الكهرباء

الأمة| ناقش رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبدالحميد الدبيبة مع عدد من المسئولين التنفيذيين الاحتياجات الأساسية للشركة العامة للكهرباء، في ظل معاناة الليبيين من عدم استقرار الطاقة خاصة في الصيف.

وحضر الاجتماع اليوم السبت محافظ مصرف ليبيا المركزي الصديق الكبير ورئيس ديوان المحاسبة السيد خالد شكشك ورئيس مجلس إدارة الشركة العامة للكهرباء السيد وئام العبدلي.

وووفق المكتب الإعلامي لحكومة “الوحدة الوطنية”أكد  رئيس الحكومة مع محافظ المصرف المركزي ورئيس ديوان المحاسبة في الاجتماع الذي عُقد اليوم بديوان رئاسة الوزراء على تسهيل كافة الإجراءات لإبرام العقود وتنفيذ المشاريع المتوقفة وإجراء الصيانات اللازمة للمحطات، وضرورة تذليل كل الصعوبات التي من شأنها مساعدة الشركة على إنجاز مهامها.

كما شدّد رئيس الحكومة خلال الاجتماع على ضرورة تكاتف الجهود لمعالجة أزمة انقطاع الكهرباء والاستعداد الجيّد لموسم الصيف القادم من أجل التخفيف على المواطنين.

وتعاني ليبيا من أزمة في الكهرباء منذ عام 2011، ويبلغ الاستهلاك المحلي في أوقات الذروة صيفا 8000 ميغاوات، وينقطع التيار الكهربائي في الوقت الحالي نحو 3 ساعات لطرح الأحمال.

وهناك عجز يبلغ 1000 ميغاوات في الوقت الحالي، بعد أن تجاوز 2500 ميغاوات خلال الصيف الماضي.

مدير الشركة العامة للكهرباء إبراهيم الفلاح، ذكر في تصريحات صحفية أن الشركة تنتج حاليا ما مقداره 5500 ميغاوات، وهو رقم غير كاف لتغطية الاستهلاك الذي يحتاج إلى نحو 6500 ميغاوات.. كما نحتاج صيفا إلى 8000 ميغاوات”.

وعانت ليبيا خلال الصيف الماضي من انقطاعات كبيرة في الكهرباء، تجاوزت 20 ساعة في اليوم، بسبب العجز الكبير الذي تجاوز 2500 ميغاوات، وفق الفلاح.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى