الأخبارسلايدرسياسة

ليبيا:قوات حفتر تعلن سيطرتها على مطار طرابلس بالكامل

 

 

 

 

 

 

أعلنت قوات الشرق الليبي بقيادة “خليفة حفتر”  السبت، بسط سيطرتها “الكاملة” على مطار طرابلس الدولي، وذلك للمرة الثانية خلال 24 ساعة.

 

وقالت شعبة الإعلام الحربي في بيان، “القوات المسلحة وفي هذه اللحظة (ظهرًا)، تبسط سيطرتها على كامل مطار طرابلس الدولي”.

 

وأضافت شعبة الإعلام، أن القوات “تقوم بعملية تأمينه كنقطة انطلاق للسيطرة على مواقع حيوية أخرى داخل العاصمة في الساعات القليلة القادمة”، فيما لم يصدر عن حكومة التوافق تعليق فوري بهذا الخصوص.

 

وسبق أن أعلن الناطق باسم قوات حفتر، أحمد المسماري، مساء الجمعة، أن قواته بسطت سيطرتها على مناطق جنوب العاصمة، بينها “مطار طرابلس الدولي” (القديم) جنوب طرابلس.

 

وعقب ذلك أعلن فتحي باشاغا، وزير داخلية حكومة الوفاق (المعترف بها دولياً)، أن القوات الحكومية استعادت السيطرة على “مطار طرابلس الدولي”، بعد سيطرة قوات حفتر عليه لساعات.

 

وفي السياق ذاته، اجتمع رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج، السبت، مع الفريق الركن محمد علي محمد المهدي الشريف، رئيس أركان حكومة الوفاق، وتم خلال الاجتماع مناقشة الوضع العسكري بشكل عام، وسير العمليات في نطاق المنطقة الغربية وطرابلس الكبرى.

 

وتطرق الاجتماع وفق بيان للمكتب الإعلامي للسراج، السبت، إلى برامج التنسيق بين الوحدات العسكرية ومركز العمليات لطرابلس الكبرى، والترتيبات التي اتخذت لتأمين سلامة المدنيين.

 

والخميس، أطلق حفتر عملية عسكرية للسيطرة على العاصمة طرابلس، وسط تحفز من حكومة الوفاق لصد أي تهديد.

 

ويأتي التصعيد العسكري من جانب حفتر، مع تحضيرات الأمم المتحدة، لعقد مؤتمر للحوار في مدينة غدامس الليبية (جنوب غرب)، بين 14 و16 أبريل الجاري، ضمن خريطة طريق أممية لحل النزاع في البلد العربي الغني بالنفط.

 

ومنذ 2011، تشهد ليبيا صراعا على الشرعية والسلطة يتمركز حاليا بين حكومة الوفاق المعترف بها دوليا، في طرابلس (غرب)، وقائد قوات الشرق خليفة حفتر، المدعومة من مجلس النواب المنعقد بمدينة طبرق (شرق).

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى