الأمة الثقافية

لغويات: الفرق بين الخِطء والخطأ في القرآن الكريم

{وَلَا تَقْتُلُوا أَوْلَادَكُمْ خَشْيَةَ إِمْلَاقٍ ۖ نَّحْنُ نَرْزُقُهُمْ وَإِيَّاكُمْ ۚ إِنَّ قَتْلَهُمْ كَانَ خِطْئًا كَبِيرًا}.
لماذا قال: (خِطئًا) بالكسر ولم يقل (خَطئًا) بالفتح؟
 
الأولى: (خِطئًا) وهي قراءة جمهور القرّاء، والثانية: (خَطَأ) وهي قراءة ابن عامر بخلاف عنه، وقراءة أبي جعفر، والثالثة: (خِطَاءً) وهي قراءة ابن كثير، وهي لغة في (الخِطْء) الذي جاء على قراءة الجمهور، وقيل: هو من الفعل خاطَأ يخاطِئ، مثل قاتل يقاتل.
وأما قراءة الجمهور فمعناها: الإثم، والفرق بين الخِطء والخطأ: أن الخِطء يقال في العمد، والخَطأ في غير العمد، ويقال: إنه لغة في الخِطْء..
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى