الأخبارسياسة

كوشنير في اعتراف نادر : مقاطعة الفلسطينيين أفشلت ورشة البحرين

 

جاريد كوشنير

في تصريح لافت أقر جاريد كوشنر، كبير مستشاري الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وصهره، ضمنيا بفشل “ورشة البحرين”، الشق الاقتصادي مما بات يعرف بـ “صفقة القرن” الأمريكية لتسوية الصراع الفلسطيني الإسرائيلي.

ونقل عن  كوشنير خلال مقابلة عبر الفيديو كونفرانس  أجراها مع صحفيين عرب وإسرائيليين أن فشل ورشة البحرين جاء في  ضوء مقاطعة الفلسطينيين للمؤتمر الاقتصادي في البحرين.

وجدد كوشنر انتقاداته للقيادة الفلسطينية، معترفا، على نحو ضمني، أن الأخيرة نجحت في إفشال جهوده قائلا: “كان هناك جمع غفير من رجال الأعمال وممثلي شركات عالمية، وكان هناك كثيرون أرادوا الحضور لكننا لم ندعهم .. الخطة الاقتصادية يمكن تحقيقها، ولكن ذلك لن يتم من دون قيادة فلسطينية”.

وشدد صهر ترامب أن 28 مليار دولار من بين 50 مليارا تم تخصيصها ضمن صفقة القرن سيتم استثمارها في الضفة الغربية وقطاع غزة، وهذه المليارات لن تأتي إذا لم تغير القيادة الفلسطينية طرقها”.

وأضاف في الموضوع نفسه: “لم تكن هناك نتائج مؤكدة من توظيف استثمارات مالية للفلسطينيين في الماضي. حضر في البحرين ممثلون عن بلدان إفريقية وهؤلاء أبلغونا أنه في حال لم يكن الفلسطينيون معنيين بالاستثمار فسنكون سعداء لاستقبال الاستثمارات الاقتصادية واهتمام الأمريكيين والعالم”.

وجدد كوشنر أنه على الرغم من الهجوم الفلسطيني غير المسبوق على الأمريكيين إلا أن أبواب البيت الأبيض ما زالت مفتوحة أمام الفلسطينيين والقيادة الفلسطينية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى