آراءمقالات

قناعتي العميقة.. كيف تكون وطنيا؟!

Latest posts by د. علي حليتيم (see all)

الوقوف مع الوطن مثل الوقوف مع الدين يستدعي البلاء والصبر وتحمل الأذى ومخاصمة كثير من الناس..

 

وأقسى ما فيه أنه يستدعي في المقام الأول الوقوف في وجه من يحبون الوطن مثلك لكنهم يخالفونك الرأي والوجهة إلى الدرجة التي تجعلك ترى فيهم خداما لمشروع أعداء الوطن ويرون فيك خادما لمخططات الأعداء ويهددونك بالقضاء والاعتقال والتشويه!

 

الوطنية هي أن تصبر على كل هذا فلا تتزحزح عن قناعاتك إلا بقناعات، ولا تتزحزح عن قناعاتك فقط لان التيار الجارف يدعوك إلى إلغاء عقلك وفكرك إلى نسيان الماضي وإغماض عينيك عن الحاضر وإلغاء كل فكر وتفكير..

 

الوطنية الحقة تستدعي تحمل الأذى و الضغط والإغراء والإغواء..

 

ما أسهل أن تنخرط في مشروع الوطنيات السهلة التي تدعوك إلى التفاؤل بدل التشاؤم واليسر بدل العسر وتختزل الأمور بين أبيض واضح وأسود كالح أو بين وطنية رسمية وعدو خارجي وتمنع عنك أي طريق ثالث للوطنية و تمنع عنك الدخول في التفاصيل وتمنع عنك الحديث عن مؤامرة أو خديعة أو تكتيك أو مراوغة وتمنع عنك تجاوز الخطاب إلى المضمون وتفرض عليك إن قلت كلمة ما أو تقاطعت مع اتجاه ما في خطوة أو خطوتين تفرض عليك أن تكون معهم وتلصقك بهم وتحملك كل أوزارهم وأنت لم تكن معهم إلا في خطوة أو خطوتين بل لم تكن معهم أبدا بل هم كانوا معك في هذه الخطوات وأنت لا تستطيع أن تلغي خطواتك وقناعاتك لان غيرك كانوا معك في هذه الخطوات..

 

الوطنية تفرض عليك أن تكون دبلوماسيا إلى أقصى الحدود لأن كثيرًا من الناس لا يستطيعون أن يتحملوا ولا أن يتقبلوا الحقائق جملة واحدة، ولذلك ستضطر لأن تكون معهم دبلوماسيا في كلامك، وتعطيهم الحقائق جرعات متتابعة أو متباعدة..

 

وطنية تفرض عليك أن تكذّب كثيرًا من الأراجيف التي تقال حولك وتفرض عليك أن تغير في تصريحاتك لأنها ستحور وتؤول وتجر إلى أماكن لم تكن تريدها ولا تقصدها ويتلقفها الأميون أو الأمنيون فيحاسبونك على أساسها..

 

وطنية تفرض عليك أن تناور من اجل الوطن، وتخاصم من اجل الوطن، وتخسر بعض الأصدقاء من اجل الوطن و تعرض نفسك للسب والشتم والأذى من أجل الوطن..

 

لكن وطنيتك كذلك تزودك بطاقة تجعلك تحمل قلبا من حديد لا يبالي بكل ذلك، بل همه الوحيد أن يخطو خطوة مفيدة للوطن كل يوم، وهمّه الوحيد أن يطرح فكرة أو يقول كلمة مفيدة للوطن كل يوم..

 

نظر الوطني متعلق بالأفق البعيد يوم يدرك كثير من المغفلين أنهم كانوا مغفلين ويدرك كثير منهم أنهم كانوا مخلصين ويدرك كثير من المخدوعين أنهم كانوا مخدوعين ويدركون انك لم تكن مخدوعا ولا مغفلا مثلهم لأنك سبحت ضد تيار الخديعة وسبحت ضد تيار السهولة و كنت مع القلة القليلة المدركة لسنن التاريخ والمدركة أن الوطنية تبنى بالدماء والدموع والعرق وأنها ليست قرارا مفاجئا ولا خطبة مخادعة ولا ديكورا مزيفا يخفي وراءه عمالات عميقة..

 

علومك والتاريخ تعلمك أن من تربى في الخديعة لا يمكن أن يكون أمينا فجأة، ومن نشأ في الفساد لا يمكن أن يكون صالحا غرة، وأن الوطني الحق هو الذي يسعى إلى لم شمل كل الوطنيين، والوطني الحق هو الذي يتخذ خطوات تسر الوطنيين، وأن الوطني الحق هو الذي يمضي بالوطن إلى بر الأمان، ويزعج الأعداء، والوطني الحق لا يصبر على أذى الوطن ولا يصبر على ذبح الوطن ولا يصبر على تفجير الوطن.

 

أما مجرد الكلام عن الوطن ودعوى الوطنية فاكبر من يحسنها هم منافقو الوطن وهم مخادعو الوطن وهم أعداء الوطن..

 

إذا أردت أن تكون وطنيا فلن تكون أول خطواتك هي معاداة أصحاب الوطن، ولن تكون أول خطواتك معاداة أحباب الوطن، ولن تكون أحمد خطواتك مخاصمة من هم مستعدون لدفع أرواحهم من اجل الوطن..

 

الوطنية فكر وإستراتيجية ومبادئ واضحة وخطوات جلية باهرة..

 

الوطنية في عصرنا الحديث مؤسسات وتقاسم للأدوار ومراقبة وحساب واقتصاد وثقافة وإستراتيجية وسياسة ودراسات وتقييم..

 

الوطنية الحقة هي أن يقول عنك الناس أنك وطني، والوطنية الحقة هي أن يقول عنك التاريخ أنك وطني، والوطنية الحقة هي أن تقول عنك حصيلة السنين أنك وطني، ولن تكون الوطنية أبدا قرارا مفروضا على المواطنين، أو دعاية كاذبة، والأفعال تخالفها، ولن تكون الوطنية أبدا تحالفا مع أعداء الوطن..

 

الوطنية في الاقتصاد هي محاربة الفساد/ والوطنية في السياسة هي إعطاء الحريات للمواطنين/ والوطنية في الهوية هي التمكين لمبادئ الوطن ودينه ولغته، والوطنية في الإدارة هي وضع الوطنيين في مراكز القرار، والوطنية في الإعلام هي تمكين حماة الوطن -مثقفون وغيرهم- من زرع ميراث الوطن، والوطنية في التربية هي تنشئة الأجيال علي لغتهم وتاريخهم ودينهم وحب وطنهم..

 

هذه هي الوطنية في نظري ودون ذلك دعوى وخطل..

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى