اقتصادالأخبار

قطر تطالب “الكومسيك” بإقامة السوق الإسلامية المشتركة

افتتاح اجتماع اللجنة الدائمة للتعاون الاقتصادي والتجاري بمنظمة التعاون الإسلامي، بمدينة إسطنبول

دعا وزير الاقتصاد والتجارة القطري، أحمد بن جاسم بن محمد آل ثاني، إلى ضرورة دراسة الخطوات العملية العاجلة لإقامة السوق الإسلامية المشتركة.

جاء ذلك، خلال كلمته في اجتماعات اللجنة الدائمة للتعاون الاقتصادي والتجاري لمنظمة التعاون الإسلامي (الكومسيك)، في دورتها 33 بإسطنبول؛ نقلتها وكالة الأنباء القطرية.

وشدد الوزير القطري، على ضرورة “إعداد مشروع لإقامة منطقة تجارة حرة بين الدول الإسلامية، تتم عبرها إزالة الحواجز والقيود الجمركية وغير الجمركية بشكل تدريجي”.

وأرجع ضرورة تسريع خطوات إعداد السوق، “إلى التطورات الجيواستراتيجية في المنطقة.. المطلوب مزيدا من التعاضد عبر تكثيف العلاقات التجارية والاستثمارية وزيادة التبادل الثقافي والترابط الاجتماعي”.

وانطلقت في إسطنبول، أمس الأول الإثنين، أعمال الدورة 33 للجنة الدائمة للتعاون الاقتصادي والتجاري لمنظمة التعاون الإسلامي (الكومسيك)، وتستمر حتى غد الخميس.

وتهدف دورة هذا العام، إلى مناقشة عدد من الموضوعات الاقتصادية للدول أعضاء منظمة التعاون الإسلامي، أهمها تحسين ممرات النقل العابرة للحدود الوطنية.

ومنظمة التعاون الإسلامي ومقرها الرئيس في جدة بالسعودية، هي ثاني أكبر منظمة حكومية دولية بعد الأمم المتحدة، وتضم في عضويتها 57 دولة عضوا موزعة على أربع قارات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى