الأخبارسلايدر

قرية العراقيب الفلسطينية تسوى بالأرض للمرة 186

الأمة| دمرت القوات الإسرائيلية مجددا قرية العراقيب الفلسطينية في صحراء النقب جنوبي البلاد، تاركة الكثيرين بلا مأوى.

وقال عزيز الطوري، عضو لجنة الدفاع عن العراقيب، إنه بالرغم من أننا في شهر رمضان، نفذت القوات الإسرائيلية قار هدم القرية للمرة 186.

وأشار الطوري إلى أنها المرة 11 التي تهدم فيها قرية العراقيب منذ ظهور وباء فيروس كورونا، حيث تعيش 22 عائلة فلسطينية، وقال إنهم سيعيدون بناء المباني المدمرة في أسرع وقت ممكن. وفق وكالة الأناضول.

وكانت آخر مرة أقدمت فيها القوت الإسرائيلية على هدم القرية في 31 مارس الماضي.

يعيش حاليا أكثر من 80 فلسطينيًا إسرائيليًا في قرية العراقيب، حيث دمرت إسرائيل القرية لأول مرة في يوليو / تموز 2010.

https://twitter.com/almagharibia_tv/status/1384123747834089475

تدعي الإدارة الإسرائيلية أن قرية العراقيب “تأسست بشكل غير قانوني ويجب تدميرها”. يؤكد أهالي القرية أن هذه الأراضي قد ورثت عن أجدادهم قبل وقت طويل من قيام إسرائيل.

يعيد القرويون بناء منازلهم بعد كل هدم منذ 11 عامًا.

وكان أهالي قرية العراقيب أبدوا يوم الجمعة الماضي تضامنًا مع الشيخ رائد صلاح المعتقل في السجون الإسرائيلية منذ 244 يومًا.

يواصل الفلاحون مقاومتهم للقرارات الإسرائيلية بإعادة بناء منازلهم بالمواد الخشبية والبلاستيكية بعد كل تدمير من قبل القوات الإسرائيلية.

لا تعترف إسرائيل بملكية الأراضي للفلسطينيين الذين يعيشون في المنطقة، ولا تقدم خدمات إلزامية مثل الكهرباء والمياه لقرية العراقيب كما هو الحال في القرى الأخرى في منطقة النقب.

أفادت مصادر فلسطينية بأن إسرائيل صادرت 11 مليون دونم من صحراء النقب منها 12 مليون دونم يعيش فيها 220 ألف فلسطيني.

العراقيب قرية فلسطينية تقع في شمال مدينة بئر السبع في صحراء النقب جنوب فلسطين، وتعد واحدة من 45 قرية عربية في النقب لا تعترف إسرائيل بها، وكان يعيش في القرية عام 2010 قرابة 700 شخص.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى