تقاريرسلايدر

لماذا يعارض مقتدي الصدر نظام إنتخابات مجالس المحافظات العراقية؟

 إنتخابات مجالس المحافظاتيستأنف مجلس النواب العراقي، اليوم السبت التصويت في جلسته الحادية عشرة، علي المواد المتبقية من مشروع قانون إنتخابات مجالس المحافظات والأقضية. وهو القانون الذي تظاهر أمس الجمعة عدد كبير من أنصار التيار الصدري إعتراضا عليه بدعوة من الزعيم الشيعي مقتدي الصدر.

ونظم أنصار التيار الصدري مظاهرة حاشدة في ساحة التحرير إستجابة للدعوة التي أطلقها الصدر الخميس، والتي حذر فيها من أن تكون المظاهرات دون المستوي “وإلا ستكون رصاصة الرحة في جسد الإصلاح ولات حين مناص”.

وطالب رجل الدين الشيعي في كلمة مسجلة بثت الجمعة، بتغيير مفوضية الانتخابات، أو وضعها تحت إشراف الأمم المتحدة.
https://www.facebook.com/www.jawabna/videos/1473955062697140

نظام سانت ليجو الإنتجابي
وجاءت دعوة الصدر للمظاهرات على خلفية تصويت أعضاء مجلس النواب العراقي الثلاثاء الماضي بحضور 168 نائباً، على 21 مادة من قانون إنتخابات مجالس المحافظات والاقضية، الذي يعتمد طريقة (سانت ليجو 1.9)، في احتساب الأصوات.

ويعتمد هذا النظام علي التمثيل النسبي، بما يعني حصول كل حزب على عدد من المقاعد البرلمانية يتناسب مع عدد الأصوات التي حصل عليها الحزب في الانتخابات.

وهناك إنتقادات لهذا النظام من الأحزاب الصغيرة والناشئة في العراق بتهميش الكيانات السياسية الصغيرة لصالح الكيانات الكبيرة ما يعني استمرار سيطرة نفس الكتل السياسية على مقاليد الأمور في العراق، كما يكرس لنظام المحاصصة وتوزيع المناصب الحكومية.

عرقلة التغيير السياسي
ويخشي التيار الصدري من أن يضمن النظام الإنتخابي للقوى السياسية القريبة من إيران، إستمرار الهيمنة السياسية على المشهد العراقي، وهو ما يشكل عقبة أمام مشروع التغيير وتنفيذ الإصلاحات الذي يدعو الي الصدر.

Latest posts by عبده محمد (see all)
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى