منوعات

في مثل هذا اليوم: وفاة شيخ الملاحدة والعلمانيين المصريين!

 

– فقدَ الملحدون والعلمانيون المصريون – في مثل هذا اليوم – واحدا من أبرز وأعمق مفكريهم، شيخ علماء الاجتماع والأنثروبولوجيا المعاصرَين، الدكتور “محمد حافظ دياب” (76 سنة)

– الدكتور محمد حافظ دياب، من مواليد عام 1938،


– تخصص في تحليل الخطاب المعاصر، والسخرية من الفكر الإسلامي، ومن علماء الإسلام، (حتى الخلفاء الراشدين والصحابة، وأئمة الفقه الإسلامي، وفي مقدمتهم الإمام أحمد بن حنبل، تطاول عليهم حافظ دياب، وسخر منهم)..


– كان معروفا بغروره الشديد، وتسفيه آراء من يختلفون معه فكريا…


– أول من قال: “المتأسلمون” بدلا من “المتدينين”.. ونقلتها عنه وسائل الإعلام المصرية، وألصقتها بكل المتمسكين بأوامر ونواهي دينهم،


– أضاع حافظ ياب عمره كله في التطاول على الفقه والتراث الإسلامي، وطالبَ بهجر العقائد، وقال إن الدين هو سبب تخلّف الشعوب


– قدّم للمكتبة العربية العشرات من الدراسات والمؤلفات التي تغطي مساحات عريضة من التحليل الاجتماعي والثقافي لظواهر عديدة في المجتمع المصري والعربي المعاصر، من وجهة نظره العلمانية المتطرفة،


من أشهرها:
– «الإسلاميون المستقلون.. الهوية والسؤال»
– «سيد قطب.. الخطاب والأيديولوجيا»
– «نقد الخطاب السلفي»

————————-

يسري الخطيب

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى