الأخبارسلايدرسياسة

قوات النظام ترد علي كمائن فيلق الرحمن بإستهداف مناطق تمركزه

فيلق الرحمندارت إشتباكات عنيفة اليوم السبت بين قوات النظام وحلفائه من جانب، ومقاتلي فيلق الرحمن من جانب آخر، شرق دمشق وفي الغوطة الشرقية، في رد من قبل النظام فيما يبدو علي خسارته عددا من مقاتليه مؤخرا بكمائن لفيلق الرحمن.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان أن الإشتباكات وقعت في محيط عين ترما بريف دمشق وأطراف حي جوبر  والمنطقة الفاصلة بينهما في شرق دمشق وغوطتها الشرقية المسيطر عليهم من قبل فيلق الرحمن.

وكان المرصد السوري قد ذكر أمس أن 21 مدنياً على الأقل بينهم 8 أطفال قتلو يوم الجمعة، نتيجة القصف المدفعي والصاروخي من جانب قوات النظام وحلفائه على مناطق في دوما وحرستا وسقبا وبيت سوى ومسرابا، في الغوطة الشرقية.
طالع أيضا: 5700 قتيل في سوريا بعد عامين على مشاركة الروس وتمدد لقوات الأسد

ويأتي هذا الاستهداف من جانب النظام، كرد فعل علي مقتل العشرات من مقاتليه يومي الأربعاء والخميس الماضيين في تفجيرات نفذها مقاتلو فيلق الرحمن على أسوار العاصمة دمشق.فيلق الرحمنوسقط ما لا يقل عن 54 من قوات النظام وحلفائه، في التفجيرات المتتالية التي نفذها فيلق الرحمن في حي جوبر والأطراف الغربية من غوطة دمشق الشرقية، وطالت التفجيرات أبنية يتمركز المقاتلون بداخلها، في شرق جوبر وغرب عين ترما، فيما لا يزال بعض الجرحى يعانون من إصابات خطرة، ما قد يرشح عدد القتلى للإرتفاع.

ويقع حي جوبر الدمشقي وبلدة عين ترما ضمن مناطق “تخفيف التوتر” بموجب اتفاق بين “فيلق الرحمن” والجانب الروسي في آب/أغسطس الماضي.

طالع أيضا: تنظيم الدولة يستعيد السيطرة علي جبل “البشري” وبلدة “الشولا” في دير الزور

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى