الأخبارسلايدرسياسة

«فيسبوك» تعتذر عن اختفاء منشورات فلسطين

في دولة كندا..

الأمة| اعتذرت منصة التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، لمستخدميها في دولة كندا عن اختفاء المنشورات المتعلقة بدولة فلسطين مرجعًة السبب إلى وجود خطأ تقني.

وأكدت المنصة، اليوم الأحد، أنها تلقت خلال الأسابيع الماضية، شكاوى من مستخدمي المنصة في كندا، حول اختفاء منشوراتهم المتعلقة بأحداث العنف في فلسطين، وأضافت أن المشكلة ناتجة عن «خطأ تقني».

واعتذرت «فيسبوك» من «جميع المستخدمين الذين اعتقدوا بأن الأمر مقصود وبهدف كتم أصواتهم»، مشدده عل أن سياساتها «قائمة على منح الجميع، حق التعبير عن آرائهم».

وخلال الفترة الماضية، أقدمت المنصة العالمية على حذف ملايين المنشورات والصفحات والحسابات الداعمة للقضية الفلسطينية خلال العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة والانتهاكات التي ارتكبها المستوطنون الصهاينة بح الفلسطينيين في القدس وحي الشيخ جراح.

وأطلق نشطاء ومشاهير عرب، حملة إلكترونية على مواقع التواصل الاجتماعي، تنديدًا بحالة التضيق التي تنتهجها برمجيات «فيسبوك» بشأن مناصري القضية الفلسطينية.

وتضامنًا مع ملايين المنشورات والحسابات التي أُغلقت على «فيسبوك» بسبب دعم أصحابها للقضية الفلسطينية وأهالي قطاع غزة خلال العدوان الإسرائيلي الأخير، دشن رواد مواقع التواصل الاجتماعي من بينها «تويتر» هاشتاجًا بعنوان «فيسبوك يعدمنا».

وقال النشطاء إن «فيسبوك» تحيز بشكل كبير ضد المحتوي العربي الآمن المناصر للحريات والقيم الإنسانية، وهو ما ظهر في حجب وحظر العديد من المنشورات والتعليقات والحسابات خلال الفترة الأخيرة.

وفي العاشر من مايو الجاري، شن الكيان الصهيوني عدوانًا جديدًا على قطاع غزة استمر لنحو 11 يومًا من العمليات العسكرية حتى بدأ سريان وقف إطلاق النار بعد قبول الجانبين  مقترحًا مصريًا دخل حيز التنفيذ فجر الجمعة الماضية.

وأسفرت موجة العدوان الغاشم على قطاع غزة عن 279 شهيدًا، بينهم 69 طفلًا، و40 سيدة، و17 مسنًا، وأكثر من 8900 إصابة، منها 90 صُنفت على أنها شديدة الخطورة.

اقرأ أيضًا: «فيسبوك يعدمنا».. حملة إلكترونية ضد «الاحتلال» الرقمي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى