سياسة

فلسطين.. سجن خمسة من أقارب شاب طعن ثلاثة مستوطنين

قضت محكمة عسكرية تابعة للكيان الصهيونى الإثنين، بسجن خمسة من أقارب شاب فلسطيني، حاول تنفيذ عملية طعن لثلاثة مستوطنين في يوليو الماضي بالضفة الغربية.

أصدرت المحكمة حكمها على والد ووالدة وعم وأخي الشاب الفلسطيني عمر العبد على اتهم بمعرفة ما كان يقوم به الشاب من عملية الطعن.

وجاء الحكم على النحو التالى حكم على شقيقي وعم الشاب عمر العبد بالسجن لثمانية أشهر، بينما حكم على والده بالسجن لشهرين ووالدته بالسجن لشهر واحد.

فيما قام جيش الاحتلال فى 16 أغسطس الماضي من الشهر الجارى بهدم منزل العائلة في قرية كوبر قرب مدينة رام الله في الضفة الغربية المحتلة.

حيث قام الشاب عمر العبد البالغ من العمر “19 عاما” بالتسلل إلى مستوطنة نيفي تسوف قرب رام الله فى 21 يوليوه ودخل منزلا وقتل ثلاثة مستوطنين، وبعدها قامت قوات الاحتلال باعتقال الشاب بعد أنت أطلق مستوطن النار عليه.

جدير بالذكر نشر العبد عبر على مواقع التواصل الاجتماعى “فيسبوك” أنه غضب إزاء ما يحدث بفلسطين وخاصة انتهاك المسجد الأقصي.

فيما وقع الهجوم داخل المستوطنة وقت كانت تجري مواجهات في القدس الشرقية والضفة الغربية المحتلة إثر التدابير الأمنيّة التي فرضته الكيان الصهيونى في محيط المسجد الأقصى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى