منوعات

فرنسا: جراحون يعيدون وصل ذراعي امرأة قُطعا بحادث قطار

 

تمكن فريق جراحي من إعادة تركيب ذراعي امرأة بعدما قُطعا في حادث قطار، وهي عملية نادرة والأولى من نوعها في فرنسا؛ وتم العمل أثناء الجراحة على الطرفين في الوقت نفسه.

 

وأجريت العملية – التي استمرت أربع ساعات – على يد فريقين من الجراحين في مستشفى سنتر أوسبيتالييه أونيفرسيتي جرينوبل ألب بجنوب شرق فرنسا.

 

وبدأت الجراحة مساء يوم 14 أغسطس الجاري، بعد ساعة وخمسين دقيقة من الحادث الذي قطع فيه ذراعا المرأة البالغة من العمر ثلاثين عاما، عند محطة تشامبيري على بعد 60 كيلومترًا.

 

وقال المستشفى في بيان على موقعه الإلكتروني إن السرعة التي تصرفت بها أجهزة الطوارئ ومهارة الفريق الطبي، سمحت بإعادة وصل الذراعين وأتاحت للمريضة أفضل فرصة ممكنة للتعافي، لأن التأخير لفترة طويلة من شأنه أن يسبب ضررًا لا يمكن إصلاحه.

 

المصدر: رويترز

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى